60 قضية مسجلة في جرائم التزييف والترويج العام الفائت
02-06-2012
الأوراق السوداء المستخدمة في تزييف العملات

مسقط - إنتصار بنت حبيب الشبلية

كشف مدير إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية الرائد عبدالرحمن عامر الكيومي أن عدد القضايا المسجلة لجرائم التزييف والترويج خلال عام 2011م وصل إلى (60) قضية. وأوضح الكيومي لـ(الشبيبة) أن هناك من بين أعضاء الجنسيات الأجنبية من قدم للسلطنة فقط لغرض ارتكاب مثل هذه الأعمال غير القانونية. 

وحذر الكيومي أن قانون الجزاء العماني جاء صريحا بمعاقبة مرتكبي مثل هذه الجرائم والعقوبات التي ستوقع عليهم عند تقديمهم للعدالة ستكون قاسية، وهناك أحكام مشددة قد صدرت بحق الذين تم إلقاء القبض عليهم لتورطهم في مثل هذه القضايا الجنائية.

وأشار الكيومي إلى أن عملية تبادل المعلومات عبر الشرطة الدولية (الإنتربول) مستمرة مع العديد من الدول، حول كل ما هو جديد في هذا الجانب، ومتابعة المطلوبين دوليا للقبض عليهم.

عقوبة التزييف والترويج
في تفصيل للعقوبات المنصوص عليها في قانون الجزاء العماني للمتورطين في قضايا التزييف والترويج للعملات المزيفة، أوضح عبدالرحمن الكيومي أن المشرع العماني أفرد بابا خاصا للجرائم المخلة بالثقة العامة، وهو الباب الثالث، حيث نصت المادة (194) منه بالمعاقبة بنفس العقوبة المنصوص عليها في المادة (191) بحق كل من زوَّر العملة العمانية أو العملة الأجنبية المتداولة شرعا أو عرفا في عمان أو في دولة أخرى، أو عمل خصيصا على ترويج العملات أو المستندات العامة المزورة استغلالا للمنفعة المرجوة من نتيجة هذه الأعمال الجرمية، وهي السجن من خمس سنوات إلى خمس عشرة سنة وكذلك المصادرة.

60 قضية 
أشار الكيومي إلى أن عدد الحالات أو البلاغات التي تلقتها الشرطة فيما يتعلق بتزييف العملات النقدية قد وصل إلى 60 قضية خلال العام 2011 تم تسجيلها ضمن القضايا المسجلة لجرائم التزييف والترويج، ونظرا لخطورة مثل هذه القضايا فإنه يتم اتخاذ الإجراءات الفورية بالتنسيق مع الجهات المعنية، وكذلك إدارات التحريات والتحقيقات الجنائية بالمحافظات لتبادل المعلومات والبيانات المتعلقة بالمشتبه بهم للوصول إليهم في أسرع وقت.

تأثير على اقتصاد السلطنة
حول التأثير الذي يمكن أن تخلفه مثل هذه الممارسات غير القانونية على اقتصاد السلطنة يقول الكيومي: العملة النقدية الوطنية هي أحد رموز الدولة، وبالتالي فإن أي تزييف لها أو الترويج لهذه العملة المزيفة يؤثر على دعامة وقوة الاقتصاد الوطني، وكذلك الحال بالنسبة لتزييف وترويج العملات الأخرى، فهي عوامل مؤثرة جدا على اقتصاد السلطنة. وقانون الجزاء العماني كان صريحا في ذلك بأن نص على عقوبات مشددة جدا في مثل هذه القضايا.

العقوبات قاسية
وفي سؤالنا للكيومي عن جنسيات من يعمدون إلى هذا التزييف وتداول مثل هذه العملات وفق تحذيرات الشرطة من بيع وشراء العملات خارج المؤسسات المصرفية، التي غالبا ما تكون مزيفة، أجاب الكيومي بقوله: تستمر شرطة عمان السلطانية على تحذير الجمهور حول خطورة مثل هذه الجرائم واتباع الإجراءات السلمية في ما يتعلق ببيع وشراء العملات، ومن خلال الضبط والتحقيق ثبت وجود عدد من الجنسيات التي قدمت للسلطنة فقط لغرض ارتكاب مثل هذه الأعمال غير القانونية وهذه الفئة تستهدف جنسيات موجودة ومقيمة في السلطنة. وعليهم أن يدركوا أن العقوبات التي ستوقع عليهم عند تقديمهم للعدالة ستكون قاسية، علما أن هناك أحكاما مشددة قد صدرت بحق الذين تم إلقاء القبض عليهم لتورطهم في مثل هذه القضايا الجنائية.

الشرطة الدولية (الإنتربول)
حول الجهود التي تبذلها الإدارة العامة للتحريات والتحقيقات الجنائية في الحد من هذه الجرائم، أوضح مدير إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية بأن الجهود كبيرة في هذا الجانب، سواء من خلال التنسيق الدائم مع الجهات المعنية مثل البنك المركزي أو الجهات الأخرى ذات العلاقة. كذلك إدارات وأقسام التحريات بقيادات شرطة المحافظات، لتبادل المعلومات ومتابعة المشتبهين بهم وتوعية العامة من المواطنين والمقيمين حول الآثار السلبية لهذه الجريمة وتحذيرهم من الدخول في هذا المجال، كما أن تبادل المعلومات عبر الشرطة الدولية (الإنتربول) مستمر مع العديد من الدول حول كل ما هو جديد في هذا الجانب ومتابعة المطلوبين دوليا للقبض عليهم.

زمن قياسي
حول مدى جاهزية الأجهزة المعنية في السلطنة وقدرتها على إلقاء القبض على مرتكبي هذه الجرائم في وقت قياسي، أكد عبدالرحمن الكيومي بأن شرطة عمان السلطانية أولت اهتماما كبيرا لهذه الجرائم، حيث تم إنشاء إدارة متخصصة ضمن الهيكل التنظيمي للإدارة العامة للتحريات والتحقيقات الجنائية بمسمى إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية تختص بالتعامل مع مثل هذه القضايا، وقد تم تأهيل وتدريب الكادر المناسب والقادر على اتخاذ الإجراءات المناسبة للحد من هذه الجرائم وضبط مرتكبيها، وبفضل الجهود المبذولة فقد تم ضبط عدد من المتورطين في مثل هذه القضايا وتم تقديمهم إلى المحاكم المختصة خلال فترة زمنية قياسية، إلا أن البعض منها قد يتطلب المزيد من الوقت لضبطها نظرا للظروف الواقعة وملابساتها.

وشرطة عمان السلطانية تؤكد على أنها ماضية في سبيل ملاحقة مرتكبي هذه القضايا وغيرها، وتدعو الجميع إلى ضرورة التعاون معها والإبلاغ الفوري عن أي اشتباه أو معلومات قد تفيد في ضبط الجناة كون الجميع شركاء في منظومة الأمن العام.

قم بمشاركة الخبر:
طباعة طباعة    البريد الالكتروني البريد الالكتروني صفحة البداية


 
  آخر الأخبار 
انطلاق معرض الجمعية العمانية لهواة الطوابع
تنطلق يوم الخميس المقبل فعاليات معرض الجمعية العمانية للطوابع وذلك بجراند مول، كما يتخلله تدشين شعار الجمعية، جاء هذا الإعلان في المؤتمر الصحفي الذي نظمته الجمعية، حيث تحدث سلطان بن هلال الحبسي رئيس الجمعية العمانية لهواة الطوابع بحضور سالم بن عبدالله الهاشمي وعدد من الصحفيين الإعلاميين ووسائل الإعلام، وقال الحبسي أنه حان الوقت أن تتكل جهود الجمعية ومناشطها لإقامة أول
المواطنون يتساءلون عن مبررات منع درجة اللون المطفي على المركبات
يتساءل العديد من المواطنين حول مبررات ودوافع شرطة عمان السلطانية في عدم سماحها للسائقين بطلاء سياراتهم بدرجة الألوان المطفية(Matt). وأكدوا بأن وكالات السيارات في السلطنة لا تسمح بتوريد السيارات ذات الألوان بدرجة المطفئ إلا بتصريح خاص من شرطة عمان السلطانية
الشرطة تلقي القبض على متهم في قضية مخدرات بظفار
تمكنت إدارة مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية بقيادة شرطة محافظة ظفار من القبض على مواطن بتهمة حيازة كمية من مخدر القات بقصد الاتجار بها.
نشرة الساعة 10 مساء
نشرة الساعة 10 مساء
"تكتل دول البريكس" إصدار ماهر القصير الثاني
صدرت عن دار الفكر العربي بالقاهرة الطبعة الأولى من كتاب (تكتل دول البريكس .. نشأته - اقتصادياته - أهدافه) للباحث السعودي ماهر بن إبراهيم القصير.
مراقبة أسواق التعاون ضرورة سياحية
ذات يوم وتحديدا في سوق مطرح حيث يحرص السواح من مختلف الجنسيات على زيارته واقتناء ما يذكرهم برحلتهم الجميلة إلى السلطنة لفتني في واحد من تلك المحلات مجادلة شاب عماني للبائع ، كان الجدال يدور حول سعر بعض البضائع المعروضة وملخصه أن صاحب المحل يبيعها بسعر أعلى من سعرها الحقيقي ، بعدها تبين أن الشاب ينتمي إلى جهة تهتم بمراقبة الأسعار بغية حماية السواح والمستهلكين من جشع بعض التجار . قال لي بعدما عرفني بنفسه إن هؤلاء يسيئون بفعلهم هذا إلى السياحة وإن هذا أمر لا ترضى عنه الدولة وتحاربه ، وشرح جوانب من
شاب يروي قصة أخيه «الفرنسي 100 %» الذي نفذ عملية انتحارية في العراق تقرير إخباري
«أحبك، قبلاتي» هي آخر كلمات كتبها كيفن شاسان، الجهادي الفرنسي لأخيه الأصغر في تولوز، قبل ساعة من تفجير نفسه الجمعة الفائت في هجوم دام في العراق عن عمر 25 عاما.
«أوبكس 2015» يعزز القدرا ت التسويقية للمنتجات العمانية اختتم أعماله في جدة بنجاح كبير..
شهد معرض المنتجات العمانية «أوبكس 2015»، الذي اختتمت أعماله في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، حضور عدد كبير من الزوار من مختلف شرائح المجتمع، وتنظيم عدد من اللقاءات الثنائية بين المستثمرين وأصحاب الأعمال من البلدين إلى جانب عقد بعض الصفقات التجارية. وقد استمرت أعمال المعرض لمدة أربعة أيام متتالية في مركز جدة للمنتديات والفعاليات بمشاركة 120 شركة ومؤسسة عمانية إلى جانب عدد من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ومشاريع الصناعات الحرفية.
السلطنة تشارك في الاجتماع الاستثنائي لوكلاء الكهرباء والماء
تشارك السلطنة ممثلة في الهيئة العامة للكهرباء والمياه في الاجتماع الاستثنائي لوكلاء وزارات الكهرباء والماء ورؤساء الهيئات المختصة بدول مجلس التعاون والذي يعقد حاليا بدولة الكويت
ألمانيا لا تصدق تأييد نتنياهو لحل الدولتين
تجري زيارة فرانك فلتر شتاينمير وزير خارجية ألمانيا الجديد لإسرائيل والذي يعتبر صديقاً مقرباً لها في فترة تتضاءل فيها العلاقات الخاصة التي تربط ألمانيا بها. وقالت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية إن مجموعة أقلية في الحكومة الألمانية مثل متساد كريستوف هويسجن مستشارة الأمن القومي القديمة للمستشارة الألمانية إنجيلا ميركل تقود توجهات واضحة هدفها "تطبيع العلاقات مع إسرائيل". وبكلمات أخرى يتوجب على ألمانيا الحصول على شرعية رفع الدين والمسؤولية التاريخية عن كاهلها وإقامة علاقات مع إسرائيل مثل العلاقات مع باقي
 
end