عودة إلى نظرية انحدار الغرب
13-02-2012


 
"إن الغرب يواجه تحديات خطيرة ــ كحاله دوما. ولكن قيم الحرية والكرامة الإنسانية التي تحرك الحضارة الغربية تظل تشكل حلماً يراود الغالبية العظمى من البشر"

 
 
شلومو بن عامي
 

منذ نشر المجلد الأول من كتاب أوزوالد شبنجلر "انحدار الغرب" في عام 1918، كانت النبوءات حول الدمار المحقق لما أطلق عليه وصف "الحضارة الشيطانية" موضوع نقاش على نحو متكرر بين المفكرين وعامة المثقفين. والواقع أن الأزمات الحالية في الولايات المتحدة وأوروبا ــ الناتجة في المقام الأول عن الإخفاقات الأخلاقية المتأصلة في رأسمالية الولايات المتحدة، والخلل الوظيفي في أوروبا ــ قد يُنظَر إليها وكأنها تضفي المصداقية على رؤية شبنجلر فيما يتصل بقصور الديمقراطية، ورفضه للحضارة الغربية التي تحركها شهوة المال الفاسدة.


ولكن مذهب الحتمية في التاريخ كان يلقى الهزيمة تلو الهزيمة بفعل قوى الإرادة الإنسانية التي لا يمكن التنبؤ بها، وفي حالتنا هذه بفعل القدرة غير العادية التي يتمتع بها الغرب على تجديد نفسه، حتى بعد الهزائم الساحقة. صحيح أن الغرب لم يعد قادراً على الانفراد بإملاء الأجندة العالمية، وصحيح أن قيمه من المحتم أن تكون عُرضة للتحديات على نحو متزايد من قِبَل القوى الناشئة، ولكن انحداره ليس عملية خطية متصلة لا رجعة فيها.


لا شك أن تفوق الغرب العسكري والاقتصادي كان في تضاؤل شديد في الآونة الأخيرة. ففي عام 2000، كان حجم الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي ثمانية أمثال حجم نظيره الصيني؛ واليوم أصبح ضعفه فقط. والأسوأ من هذا أن بعض العوامل، مثل التفاوت المروع في الدخول، والطبقة المتوسطة المتقلصة، ودلائل الهفوات الأخلاقية الواسعة الانتشار والإفلات من العقاب، تعمل على تغذية الاستياء إلى حد خطير من الديمقراطية والفقدان المتزايد للثقة في النظام الذي خان الحلم الأمريكي المتمثل في التقدم المستمر والنماء.


ولكن هذه لن تكون المرة الأولى التي تكون فيها الغَلَبة للقيم الأمريكية على تهديد الشعبوية في أوقات الأزمات الاقتصادية. فذات يوم ظهر شكل من أشكال الأجندة الفاشية في أمريكا، عندما شن الأب تشارلز كافلين هجوماً شعبوياً في ثلاثينيات القرن العشرين على "تحالف فرانكلين روزفلت مع المصرفيين". وفي نهاية المطاف لحقت الهزيمة باتحاد كافلين الوطني من أجل العدالة الاجتماعية، والذي بلغت عضويته الملايين، بفِعل الأجسام المضادة الديمقراطية القوية التي يتمتع بها النظام الأمريكي.


أما عن أوروبا، فقد كشفت أزمة منطقة اليورو عن نقاط الضعف التي تعيب الديمقراطية في التعامل مع حالات الطوارئ الاقتصادية الكبرى، فضلاً عن العيوب التي تشوب تصميم الاتحاد الأوروبي. ففي اليونان وإيطاليا، تولت حكومات تكنوقراطية السلطة من بعد ساسة فاشلين. وفي المجر، مارَس رئيس الوزراء فيكتور أوربان الضغوط في محاولة "لإعادة تأسيس الدولة" على مبادئ سلطوية. والواقع أن مثل هذه الحالات تشير إلى عودة الماضي الأوروبي حيث أفسحت إخفاقات الديمقراطية الطريق أمام أشكال أكثر "انسجاما" من الحكم.


رغم هذا، وفي حين لا تزال أوروبا تشكل علامة استفهام، عادت إلى أمريكا القدرة على تحقيق النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل، ولو بمستويات ضعيفة. وحتى لو أصبحت الصين صاحبة أضخم اقتصاد على مستوى العالم، ولنقل في عام 2018، فسوف يظل الأمريكيون أكثر ثراءً من الصينيين، لأن نصيب الفرد في الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي سوف يظل أربعة أمثال نظيره في الصين.


لا شك أن التفاوت في الدخول والظلم الاجتماعي من المظاهر اللصيقة بالثقافة الرأسمالية في مختلف أنحاء الغرب. ولكن المنافسين مثل الصين والهند ليسوا في موقف يسمح لهم بإلقاء المواعظ. فمقارنة بالرأسمالية الهندية، تبدو إخفاقات الرأسمالية الأخلاقية في أماكن أخرى حميدة بشكل خاص. ففي الهند تستحوذ قِلة لا تتجاوز مائة شخص على أصول تعادل 25% من الناتج المحلي الإجمالي، في حين يعيش 800 مليون من مواطنيهم على أقل من دولار واحد يوميا. وهناك يُشتَرى الساسة والقضاة بالمال، ويباع من الموارد الطبيعية ما يعادل تريليونات الدولارات لشركات قوية بأسعار بخسة.


إن الاحتفاظ بوصف أضخم اقتصاد على مستوى العالم يشكل أهمية كبرى بالنسبة لقوة طامحة إلى الحفاظ على تفوقها العسكري والاحتفاظ بالقدرة على تحديد النظام الدولي. وبالتالي فإن انحسار قوة الغرب يعني كفاحاً أكثر شراسة للحفاظ على أهمية المكونات الرئيسية لنظامها القيمي المتمثل في الديمقراطية والحقوق الشاملة.


إن أوروبا، التي تتسم بعقلية ما بعد التاريخ، تخلت منذ فترة طويلة عن ادعاءات القوة العسكرية. ولا يمكننا أن نقول نفس الشيء عن الولايات المتحدة. ولكن بدلاً من أن تعكس النكسات الأمريكية في العراق وأفغانستان انحداراً في تفوق الولايات المتحدة العسكري، فإن هذه النكسات كانت نتيجة مباشرة لسياسات خاطئة سعت إلى استخدام القوة الصارمة لحل صراعات لم تكن ببساطة قابلة للاستجابة للقوة الصارمة.


ولا ينبغي للتخفيضات الهائلة الأخيرة للميزانية العسكرية الأمريكية أن تشير إلى الانحدار؛ فهي قادرة على إطلاق عصر جديد من الدفاع الأكثر ذكاء، الذي يعتمد على الأفكار الخلاقة، والتحالفات القوية، وبناء قدرة الشركاء. والواقع أن تحول الأولويات العسكرية الأمريكية نحو منطقة آسيا والباسيفيكي كان بمثابة محاولة مفهومة لإعادة التوازن الاستراتيجي، نظراً للتركيز الأمريكي المفرط على الشرق الأوسط والحرص على إبقاء وجود عسكري غير ضروري في أوروبا.


إن الحماسة التبشيرية الأمريكية لإنقاذ العالم من شرور أنظمة مستبدة في مناطق نائية من العالم، والتي خمدت إلى حد كبير بسبب إجهاد الرأي العام الأمريكي من المغامرات في الخارج، سوف تنكمش إلى حد كبير. ولكن هذا لا يعني بالضرورة أن الصين سوف تستولي تلقائياً على الأرض التي تنسحب منها أمريكا.

فعلى الرغم من التخفيضات الأخيرة، فإن الميزانية الدفاعية الأمريكية لا تزال خمسة أمثال نظيرتها في الصين. والأمر الأكثر أهمية هو أن استراتيجية الصين في الأمد البعيد تتطلب منها التركيز في الأمد القريب على إشباع شهيتها الهائلة للطاقة والمواد الخام.


ينبغي لنا أن نستوعب هذه الحقيقة: لقد تلقت الوسطية الأوروبية والغطرسة الغربية ضربات قاسية في السنوات الأخيرة. ولكن، لكل هؤلاء في الغرب الذين استسلموا لمشاعر التشكك في الذات والقَدَرية، فإن رسالة الأمل تنبعث الآن من الربيع العربي، ومن استئناف روسيا لثورتها التي لم تكتمل والتي أنهت الشيوعية. وحتى الآن لم يُحَل ذلك التناقض بين رأسمالية الصين وافتقارها إلى الحريات المدنية. ولا يسعنا الآن أن نستبعد ربيعاً صينياً مقبلا.


إن الغرب يواجه تحديات خطيرة ــ كحاله دوما. ولكن قيم الحرية والكرامة الإنسانية التي تحرك الحضارة الغربية تظل تشكل حلماً يراود الغالبية العظمى من البشر.


شلومو بن عامي وزير خارجية إسرائيل الأسبق، ونائب رئيس مركز توليدو الدولي للسلام، ومؤلف كتاب "ندوب الحرب وجراح السلام: المأساة العربية الإسرائيلية".


قم بمشاركة الخبر:
طباعة طباعة    البريد الالكتروني البريد الالكتروني صفحة البداية


 
  آخر الأخبار 
وزيرالتنمية الإدارية القطري يزور متحف قوات السلطان المسلحــــــة
ام ظهر اليوم وزير التنمية الإدارية بدولة قطر الشقيقة معالي الدكتور عيسى بن سعد الجفالي النعيمي والوفد المرافق له، بزيارة لمتحف قوات السلطان المسلــحة ، حيث كان في استقباله العميد الركن محمود بن حارث النبهاني رئيس المراسم العسكرية والعلاقات العامة برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة
"الإسكان" تحسم مسألة طلبات الأراضي بعد وفاة أصحابها
أصدر وزير الإسكان، معالي الشيخ سيف بن محمد الشبيبي تعميماً وزارياً رقم (7/2014) بشأن التعامل مع طلبات الأراضي بعد وفاة صاحب الطلب يقضي بأنه نظرا لقيام بعض المواطنين بسحب القرعة للأراضي التي تقدموا بطلبها قبل وفاتهم،
تقرير إخباري "مصالح الدول" تعرقل البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة
يعقد غياب التنسيق والتعاون المنظم بين الدول المشاركة في البحث عن طائرة البوينج الماليزية المفقودة عمليات البحث كما يعيق اختلاف المصالح بين الدول التوصل الى نتيجة ملموسة بعد حوالي اسبوعين على الحادث.
تقرير اخباري السعودية حالة "تأهب دائمة" على طول الحدود الشمالية
أكد المتحدث الرسمي للمديرية العامة لحرس الحدود السعودي اللواء محمد الغامدي أن قوات حرس الحدود تعمل على طول حدودها الشمالية وفق حالة "تأهب" دائمة ، مؤكدا عدم تعزيز التحرك والوجود العسكري على المراكز المتاخمة للحدود العراقية بعد حادثة مركز سويف الأسبوع الماضي.
مهرجان للألوان في "بوتيك بنتلي"
تحتفل "بنتلي" (Bentley) بحلول موسم الربيع عبر باقة جديدة من الألوان المفرحة لمجموعة حقائبها الرائعة والتي توفرت للبيع في "معرض جنيف للسيارات" لهذا العام.
اختتام بطولة كلية ولجات الأولى لكرة القدم
اختتمت بطولة كلية ولجات للعلوم التطبيقية الأولى لكرة القدم 2014 بين فريق السنة التأسيسية الفترة الصباحية وفريق السنة التأسيسية الفترة المسائية على ملعب الرسيل بواحة المعرفة وذلك برعاية البروفيسور موهن فارما عميد كلية ولجات للعلوم التطبيقية تحت اجواء حماسية بين اللاعبين وحضور جمهور من جانب الفريقين. وانتهى اللقاء النهائي بفوز
خارج الملعب .. فكرة سعودية ليست للنسيان!
ستظل فكرة الرئاسة العامة لرعاية الشباب السعودية، حديثا وحدثا قائما للشارع الرياضي السعودي، وحتى الخليجي عامه، ولفترات طويلة، حتى يتم تطبيقها، ذلك أن الاعلان عن انشاء لجنة الصحة والسلوك الرياضي،
18 باحثة عن عمل بالظاهرة يستفدن من التدريب المقرون بالتشغيل
قامت وزارة القوى العاملة ممثلة بمركز التشغيل بالمديرية العامة للقوى العاملة بالظاهرة بمقابلة مجموعة من الباحثات عن عمل، حيث سبق هذا الإجراء التنسيق مع منشآت القطاع الخاص لتوفير فرص العمل المناسبة للباحثات.
نيابة ليما تسجل أعلى كمية أمطار بمعدل 415 ملم وسد وادي ضيقة يضيف 10.7 مليون متر مكعب خلال يومين
أثرت أجواء شمال السلطنة بأخدود منخفض جوي خلال الفترة من 13 إلى 15 مارس 2014 م ، أدى إلى هطول الأمطار على عدد من ولايات السلطنة ، حيث أدت الأمطار إلى جريان الأودية ، وأحتجزت السدود كميات من المياه ، وسجلت أعلى كمية للأمطار بنيابة ليما التابعة لولاية خصب حيث بلغت ( 415 ملم ) ،
مضمار الفليج يشهد السباق السادس عشر بمشاركة كبيرة
ينظم نادي سباق الخيل السلطاني يوم السبت القادم السباق السادس عشر للموسم الحالي وذلك بمضمار الفليج حيث سيشتمل السباق على ثمانية أشواط خصصت ستة منها للخيول العربية الأصيلة وشوطان للخيول المهجنة الأصيلة بمشاركة خيول من مختلف مناطق السلطنة وخصص الشوط الأول للخيول العربية الأصيلة (إنتاج محلي) لمسافة 1200
 
end