الثلاثاء، ٢٤ أكتوبر، ٢٠١٧

محليات

اختتام البرامج المسجدية المقامة في الجوامع السلطانية والمساجد بصحار

الأحد، ٨ يناير، ٢٠١٧

راعي الحفل والحضور

المزيد من الصور
راعي الحفل والحضور
الريامي يلقي كلمته
صحار- حمد بن عبدالله العيسائي

احتفل بقاعة المحاضرات بجامع السلطان قابوس بولاية صحار باختتام البرامج المسجدية المقامة في الجوامع السلطانية والمساجد التابعة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم للعام 1437هـ برعاية الأمين العام للمركز سعادة حبيب بن محمد الريامي بحضور عدد من أئمة الجوامع والمساجد من مختلف محافظات السلطنة.

وقد ألقى الأمين العام لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم سعادة حبيب بن محمد الريامي كلمة بهذه المناسبة أكد من خلالها على أهمية هذه البرامج التي تتنوع فيها الندوات والمحاضرات واستضافة العلماء والمختصين في عدد من العلوم والثقافة والمجالات الاجتماعية والأسرية والعلمية والفكر الإسلامي إلى جانب الدور الكبير للجوامع والمساجد، متوجها بالشكر والتقدير لكل القائمين والمساهمين في تنفيذ هذه البرامج المسجدية التي حققت نجاحها للعام التاسع على التوالي دون أن تسجل أي ملاحظات عليها مع التأكيد على تنفيذها وفق المنهجية المعتدلة التي تتسم بها.

كما ألقى عبدالرحيم بن عبدالله الشيزاوي إمام وخطيب جامع السلطان قابوس بخصب كلمة المشاركين أشار فيها إلى أن تفعيل البرامج المسجدية وإقامة الدروس الأسبوعية كان نتيجة موفقة للتشجيع من قبل إدارات المساجد والأوقاف في المركز وفقا لخطط منظمة ومدروسة، كما أوضح الشيزاوي أن هذه البرامج هي مسؤولية جسيمة لأنها تحمل رسالة الإسلام.

وتخلل الحفل تقديم عرض مرئي رصد عددا من البرامج المسجدية التي تم تنفيذها في عام 1437هـ، إلى جانب فقرات إنشادية. ليختتم الحفل بتكريم أئمة الجوامع والمساجد السلطانية المشاركين في تنفيذ هذه الفعالية والبرامج المسجدية، إلى جانب تكريم المساهمين والداعمين لها.

فيديو

معرض الصور