الاثنين، ١٩ فبراير، ٢٠١٨

أنا حلوة

سحر العوفية استوحي تصاميمي من الحب في حياتي

الأربعاء، ١ فبراير، ٢٠١٧

المزيد من الصور


انتقلت مصممة الأزياء سحر العوفية من تجارة الأقمشة إلى تصميمها فاستفادت من شغفها وخبرتها للانطلاق في عالم تصميم الأزياء لذلك فهي من القلائل اللاتي نجحن في صنع بصمة خاصة بهن.
  • حدثينا كيف ومتى أسست دار الانعكاس؟


بدأت من خلال "دار الإنعكاس"النشاط التجاري، ثم جاء افتتاح شركة الإنعكاس التجارية عام ١٩٩٨ ومن خلالها مارست عددا من الأنشطة من ضمنها تجارة المنسوجات والأقمشة واستيراد الملابس العربية وغير العربية، ومع الوقت تطورت الأنشطة وتخصصتفي تصميم الأزياء لأصبح صاحبة أعمال ومصممة أزياء معترف بها في بلدان كثيرة ونجحت فِي الجمع بين أذواق مختلفة، لأصنع منها لوحات من الإبداع بألوان مختلفة تتماشى مع ألوان العصر والتطور الحضاري، كما أنني مزجت الأسلوب العربي مع الأسلوب الأوروبي في نطاق واحد.

ما هي رؤيتك للأزياء التي تصممينها؟

رؤية سحر العوفية للأزياء هي كسر الحواجز وفتح الأبواب بين الحضارات وأخذ كل ما هو مفيد وجميل ويستحق الحديث عنه ومشاهدة الإبداع الصادر منه، وبالنسبة لسحر العوفية جميع هذه النقاط تجمعها في شيء واحد ألا وهو قطعة تصميم يتم تنفيذها بلمسة حب وشغف للتغير المفيد والجمال الراقي.
  • ما الذي يميز أسلوبك؟
أسلوبي يكمن في البساطة، حيث أمزج البساطة بالجمال من ناحية نوع القماش ولونه وشكله وملاءمة ذلكللمرأة وشكلها، حيث إنني دائما أحرص على مراعاة شكل جسمها ولون بشرتها ثم اختيار ما هو مناسب لها من الألوان والقماش والتصميم ومراعاة كل متطلباتها فدائما ما أقوم بالتواصل مع الزبونات أثناء وبعد تسليم القطعة،فأنا أسعى إلى الحصول على أقصى درجات الرضا لدى زبائني.
  • ما هي القصات التي تفضلينها والأقمشة التي تناسب تصماميمك؟
القصات المعتمدة لدى الدار هي التي تعتمد على إظهار جمال جسم...
اقرأ المزيد

فيديو

معرض الصور