الأحد، ١٩ نوفمبر، ٢٠١٧

7 أيام

لنتعلم.. من الأطفال

الأربعاء، ٢٩ مارس، ٢٠١٧

لميس ضيف

(1)

يمنعنا الغرور وتفوق بنيناه من طين الخيال..

أن نرى كم لدينا لنتعلمه من الصغار..

فهم صورة الإنسان كما أراد له الله أن يكون..

هم الجواب.. هم الحقيقة وهم من يملكون سر السعادة المكنون..

نتوهم أننا نعلمهم وهم من يجب أن يعلمنا..

كيف نحيا في هذا العالم المجنون..

(2)

يتشاجر الأطفال كل حين..

يصرخون وينتفضون غضبا..

وتسيل الدموع وتتقاذف الكلمات الجارحة شمال يمين..

يبدو للحظة أنهم يكرهون بعضهم..

أن ثأرا لا يُنسى سيضرب أسفين بينهم..

وسرعان ما ينقشع الغبار..

ويعودون للعب وكأن شجارهم كان كسوفا عبر في وضح النهار..

لا ينسى الأطفال ما جرى..

اسألهم.. تحقق بنفسك.. وسترى..

ولكنهم يختارون أن يرموا ما جرى وراء ظهرهم..

فالنهار قصير.. وعمر الفرحة أقصر.. والفرح أولى بوقتهم..

يختارون السعادة ونسيان ماضٍ مر عليه دقائق..

أما نحن فنتشبث بسّم الخلاف لسنوات..

ونحول مشاعرنا وتحليلاتنا لوقائع وحقائق..

فنهدم علاقات وجدت لتبقى..

ونضيع في طلب الثأر عمرنا.. الذي نجهل كم بقى لنا فيه من أيام ودقائق!

(3)

يتآلف الأطفال مع بعضهم لأتفه الأسباب..

يتآلفون لأن الألفة هي القاعدة..

ولأن المحبة شريعة..

ولأنها للإنسانية عنوان وباب..

لا يفكرون حين يتفاعلون في لون الآخر ولا في جنسه..

ولا في مذهبه ولا عرقه ولا أياً من تلك التفاصيل التي لا تعني شيئا لذوي الألباب..

تعلموا من الأطفال كيف تكونون بشراً..

تعلموا منهم..

يا من ملأتم الدنيا عصبية وعنصرية وغلفتم قلوبكم بالكراهية وطليتم ألسنتكم بالسباب..

(4)

تعلموا من الأطفال البساطة..

تعلموا منهم ألا تعقدوا الحياة فتعقدكم..

ولا تناطحوا الظروف فتكسركم..

ولا تتحدوا المحتوم فيهزمكم..

تعلموا منهم أن تسيروا حيثما تشاء الأيام..

تعلموا منهم أن تستسلموا أحياناً..

وتذعنوا للواقع وإن كنتم من طلبة الأحلام..

تعلموا منهم ألا تتصنعوا قوةً أو ضعفا..

تعلموا أن تقولوا الصدق أياً كان..

وإن لم تتعلموا منهم اتركوهم وشأنهم..

لا ترضعوهم الكراهية.. والحقد والتعاسة

ولا تعلموهم أن يؤذوا بأفكارهم المسمومة الأنام..

فأطفالكم أسعد دونكم..

ودون دروسكم التي تسلخهم من إنسانيتهم..

وتجعل الكراهية والسلبية تصل عندهم.. للعظام..

فيديو

معرض الصور