الأحد، ١٧ ديسمبر، ٢٠١٧

إقتصاد

نجاح تجربة الاستخلاص المعزز للنفط بالطاقة الشمسية

هل تستلهم الكويت تجربة السلطنة؟

الثلاثاء، ١٧ أكتوبر، ٢٠١٧

أسندت شركة تنمية نفط عُمان مشروع مرآة إلى شركة جلاس بوينت في عام 2015

مسقط-ش

بعد نجاح مشروع الاستخلاص المعزز للنفط باستخدام الطاقة الشمسية، ناقشت جلاس بوينت سولار، الشركة الرائدة في الاستخلاص المعزّز للنفط باستخدام الطاقة الشمسية، سُبل استخدام تقنيتها للطاقة الشمسية بشكل استراتيجي لإنتاج النفط الثقيل.

ونشرت جلاس بوينت بنشر بحثٍ تفصيلي يوضح إمكانية تحقيق نصف أهداف الكويت الخاصة بالطاقة المتجددة باستخدام تقنيتها في حقل الرتقة وحده، خاصة بعد أن أثبتت نجاحها في سلطنة عُمان من خلال مشروع مرآة.

بعد إجراء تقييم لعددٍ من تقنيات الطاقة الشمسية وإكمال مشروعها التجريبي بنجاح في عُمان، أسندت شركة تنمية نفط عُمان مشروع مرآة إلى شركة جلاس بوينت في العام 2015. ومن المقرر أن تبلغ السعة الإنتاجية لمرآة أكثر من 1 جيجاواط من الطاقة الحرارية حيث سيولد 6000 طن من البخار يومياً. وجاري الآن إنشاء المشروع في إطار الجدول الزمني والميزانية المحددة.

يشار إلى أن الكويت تقوم بتطوير أول مشاريعها للنفط الثقيل في حقل الرتقة حيث تعتزم استخدام تقنيات متقدمة إضافة إلى أسلوب حقن البخار. ويمكن لتقنية جلاس بوينت توفير أغلب البخار اللازم لهذا المشروع بشكل مستدام مما سيؤدي إلى تخفيض تكاليف الإنتاج وتعزيز أمن الطاقة.

فيديو

معرض الصور