الأحد، ١٧ ديسمبر، ٢٠١٧

لايف ستايل

«طرحة المجد» عربون محبة للوطن

الأحد، ١٩ نوفمبر، ٢٠١٧

العازفة زهراء اليوسف

المزيد من الصور
العازفة زهراء اليوسف
العازفة زهراء اليوسف
خبيرة التجميل شريفة الشيدي
المصممة شيماء الوهيبية


مسقط - لورا نصره

في هذه الأيام يتنافس كثيرون في إظهار مشاعرهم الصادقة وحبهم لهذا الوطن وقائده، ومن بين الأعمال المميزة التي قُدمت برز العمل الوطني «طرحة المجد» لمصممة الأزياء شيماء الوهيبية التي جمعت فيه بين مقاطع شعرية وطنية وبين أحدث تصاميمها للأزياء التقليدية المشغولة بدقة وإتقان، وبين شخصيات نسائية مميزة تعمل في مجالات مختلف، وأُنجز العمل بإدارة المخرج بشار البلوشي.

وعن اختيارها للشخصيات المشاركة في العمل، تقول شيماء الوهيبية: «الشخصيات المشاركة في العمل الوطني (طرحة المجد) هن: المذيعة شريفة العامرية، والمصورة صفاء الوهيبية، والعازفة زهراء اللواتية، وخبيرة التجميل شريفة الشيدية، وخبيرة التجميل فرات البلوشية».

وتضيف: «هن في الحقيقة شخصيات عمانية رائعة متميزات باختلاف مجالاتهن التي يعملن بها، ولديهن العديد من الإنجازات والأعمال الرائعة، إضافة إلى أنه تجمعني بهن علاقة ود ومحبة وتعاون دائم، وفي هذا العمل جمعتنا كلمة واحدة وهي حب الوطن».

وجرى تصوير العمل في منتجع شنجريلا - فندق الحصن بيد المصورة المبدعة بشاير البداعية، في حين قام المخرج بشار البلوشي بإضافة مقاطع وطنية مختلفة وكلمات مستقاة من أقوال حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه.



بالعزم نبني الوطن

وترى الوهيبية في العيد الوطني مناسبة عظيمة يبرهن فيها الناس على حبهم الكبير للوطن وعطاء القائد -حفظه الله، وتلاحم الشعب حوله. وتقول: «نستحضر في هذه الأيام قيم العمل والعطاء التي أرساها باني نهضة عمان الحديثة، ونؤكد فيها أن إكمال المسيرة لا يكون إلا بالعزائم والجهد والعمل المستمر للحفاظ على المنجزات والمكتسبات التي تحققت».

الحفاظ على الهُوية

وعن المجموعة الجديدة التي تعد الأولى لها في مجال الأزياء التقليدية العمانية تقول شيماء: «تحتوي المجموعة على تسع لبسات، أغلب القصات تقليدية والبعض أضفنا إليها قصة مطورة، مع الحرص على الحفاظ على الهُوية العمانية الأصيلة».

وحول الأقمشة تضيف: «تميزت المجموعة باستخدام أقمشة مكلفة وذات جودة عالية، أما الألوان فجميعها متناسقة ومنسجمة، كذلك حرصت على الاهتمام بالعمل اليدوي لكل قطعة من خلال النقوشات المتميزة والتطريز باستخدام أنواع مختلفة من الخرز واللؤلؤ».

وتلقى الأزياء التقليدية إقبالاً متزايداً في المناسبات الوطنية وحفلات الملكة والزفاف، وعن ذلك تقول شيماء: «بالفعل، ما زلنا نرى إقبالاً كبيراً على الأزياء التقليدية؛ ففي العديد من المناسبات المختلفة تحرص المرأة العمانية على ارتداء الزي التقليدي، بالإضافة إلى أن سلطنة عمان تزخر بتنوع الزي التقليدي في كل محافظة ومنطقة، وهذا يشكل عنصراً جاذباً خاصة أن كل زي منها يتميز بكثرة التفاصيل الدقيقة التي تتطلب عناية في خياطتها، وأرى أن واجبي كمصممة هو الحفاظ على هذا الموروث المتنوع الرائع، وتقديمه بصورة تحمل كل معاني الأصالة الجمال والرقي».

خطوة مقبلة

وتطمح شيماء لتطوير عملها من ناحية التصاميم والموديلات وتتبع خطوط الموضة العالمية، إلى جانب العمل على توسيع دائرة العمل والاهتمام بالناحية التسويقية ومتطلبات الزبائن وكذلك عروض الأزياء. يذكر أن شيماء بنت حمد بن سالم الوهيبية، خريجة بكالوريوس إدارة أعمال، صاحبة مشروع مجموعة شيم، لها مشاركات في العديد من المعارض المختلفة داخل السلطنة وخارجها.

فيديو

معرض الصور