الجمعة، ١٥ ديسمبر، ٢٠١٧

سياسة

مصر تثأر للركّع السجود

السبت، ٢٥ نوفمبر، ٢٠١٧

القرآن شاهدا على ماحل بالمصلين داخل المسجد - رويترز

خاص – ش

أعلنت القوات المسلحة المصرية اليوم عن مقتل عدد من "العناصر الارهابية" في اطار ملاحقة منفذي هجوم استهداف مصلين بمسجد بشمال سيناء ما أسفر عن سقوط عدد كبير من الضحايا.

وقالت القوات المسلحة المصرية في بيان إن القوات الجوية طاردت تلك العناصر ودمرت عددا من العربات المنفذة للهجوم "الارهابي" وقتلت من بداخلها في محيط منطقة الحدث.

واشارت الى استهداف عدد من "البؤر الارهابية" التي تحتوي على أسلحة وذخائر خاصة بالعناصر "التكفيرية" مؤكدة مواصلة التعاون مع القوات الجوية تمشيط تلك المنطقة والبحث عن باقي "العناصر التكفيرية" للقضاء عليها.

وحول القصص الإنسانية لبعض الشهداء التي تتداولها بعض المواقع الإخبارية المصرية روى نجل مؤذن مسجد الروضة، تفاصيل الحادث البشع قائلا، إنه كان متوجها لأداء صلاة الجمعة، وقبل دقائق من دخول المسجد سمع وابلا من النيران، وقيام 7 أشخاص بإطلاق النيران على المصلين وبعدها نطقوا الشهادة وفروا هاربين.

وأضاف أنه دخل المسجد مسرعا، وأن أول شهيد رآه هو عمه ، وبعدها وجد والده قتيلا بطلقة فى رأسه و11 بجسده،

وأسفر الحادث عن استشهاد 305 أشخاص من المصلين بينهم 27 طفلا كانوا برفقة ذويهم وإصابة 128 آخرين.

فيديو

معرض الصور