الأحد، ١٧ ديسمبر، ٢٠١٧

حوادث

مأساة حريق بركاء.. الشبيبة تروي لكم التفاصيل

الثلاثاء، ٢٨ نوفمبر، ٢٠١٧

بركاء - حمود العامري

وفق متابعات للحريق الذي نشب في ولاية بركاء والذي راح ضحيته ثمان نساء وهم الزوجة وبناتها الخمس وأختها وعاملة المنزل من الجنسية الأثيوبية، إذ يقطن رب الأسرة علي بن خميس بن زاهر المياحي في منزله بمنطقة حي السلام بولاية بركاء ويسكن معه أخ وأخت زوجته حيث توفى والدهم ووالدتهم وقام علي باحتضانهم في منزله وهما حمود وسلمى أبناء حمود بن ناصر البحري.

وكان الابن ينام في غرفة بمفرده في الطابق العلوي وسمع طرق باب الغرفة واستغاثة البنات وحاول إنقاذهن إلا أن الدخان كان كثيفا ورجع إلى غرفته ليستعيد أنفاسه ويعود إليهن تارة أخرى لكنه لم يستطع الوصول إليهن وقام بكسر النافذة وقفز من الطابق العلوي وأصيب بإصابات خفيفة، بينما الأب كان نائماً في المجلس ولم يستطع أن يفعل شيئاً لقوة الحريق وكثافة الدخان في المنزل.

وتم دفن المتوفين السبعة وشارك في الدفن محافظ جنوب الباطنة سعادة الشيخ هلال بن سعيد الحجري ووالي بركاء سعادة الشيخ عبدالله بن محمد البريكي ونائب الوالي وجمع غفير من المشيعين، ونقلت جثة عامل المنزل إلى مستشفى الرستاق تمهيداً لنقلها إلى بلدها.

فيديو

معرض الصور