الأحد، ١٧ ديسمبر، ٢٠١٧

إقتصاد

تأكد من هذه الأرقام عند شراء الذهب أو الفضة

السبت، ٢ ديسمبر، ٢٠١٧

مسقط - العمانية

تقوم وزارة التجارة والصناعة بدور كبير في الرقابة على المعادن الثمينة والأحجار الكريمة للحد من الممارسات غير المشروعة عند التداول بالمعادن الثمينة وحماية للمستهلك والتاجر سواء من الغش الذي من الممكن أن يتعرضوا له من الجهات الخارجية التي يستورد منها أو من عمال ورش تصنيع المشغولات الذهبية والحد من عمليات التهريب الجمركي بالإضافة إلى تشجيع صناعة المعادن الثمينة وحفظها كمورثات للدولة.

وقالت فايزة بنت حمد المشرفية مديرة دائرة المقاييس والرقابة على المعادن الثمينة بالمديرية العامة للمواصفات والمقاييس بوزارة التجارة والصناعة ان الدور الرقابي الذي تقوم به الوزارة يتركز على ثلاثة أنواع رئيسية من المعادن الثمينة هي البلاتين والذهب والفضة.

مضيفة أن وزارة التجارة والصناعة ممثلة بمختبر المعادن الثمينة ودمغ المشغولات تقدم عدة خدمات للمتعاملين والقائمين ببيع المعادن الثمينة تتمثل في تحليل عدة عناصر المحتوية على المعادن الثمينة وتحديد عياراتها ونسبة تركيز المعدن الثمين لكل منها.

وقالت إن المختبر يقوم بفحص المشغولات وسبائك المعادن الثمينة والصخور والأتربة الحاوية والمحاليل المحتوية على المعادن الثمينة وأوراق الذهب والفضة المستخدمة في طلاء الأثاث والأدوات المستخدمة في الأغراض الطبية والعلمية أو الصناعية والمحتوية على معادن ثمينة، كما أن المختبر بعد التحليل يقوم بدمغ المشغولات وسبائك المعادن الثمينة بالعيارات القانونية العمانية قبل عرضها في السوق للبيع وفقا لقانون الرقابة على المعادن الثمينة وبعد الانتهاء من أعمال الدمغة يرخص لها بالبيع.

وأشارت فايزة المشرفية أن من ضمن الأدوار المهمة التي يقوم بها المختبر القيام بعمليات التفتيش الدورية وعمليات التفتيش العشوائية على محلات ومنشآت بيع وصياغة المعادن الثمينة للتأكد من صحة المشغولات المعروضة للبيع، كما يقوم المختبر بإصدار شهادات بنتائج التحليل لذوي العلاقة أو لأي فرد يرغب في الاحتفاظ على شهادة للمشغولات التي بحوزته.

وأضافت أنه يجب على المواطنين والمقيمين عند شراء المشغولات سواء كانت ذهبية أو فضية أو البلاتينية التأكد من وجود الأرقام العربية التي ترمز إلى عيار المشغولات، بالنسبة للمشغولات الذهبية ترمز الأرقام 916 لعيار22 قيراط،875 لعيار21 قيراط، 750 لعيار 18 قيراط، 585 لعيار 14 قيراط.

والأرقام العربية التي ترمز إلى عيار المشغولات الفضية على سبيل المثال عيار 999، 925، 800 والأرقام العربية التي ترمز إلى عيار المشغولات البلاتينية على سبيل المثال عيار 999، 950 مشيرة إلى أن هناك عددا من العلامات التي تحدد نوع المشغول حيث إن الخنجر يرمز للمشغولات الذهبية والدلة ترمز للمشغولات الفضية والبرج يرمز للمشغولات البلاتينية.

وناشدت الاستعانة بخدمات مختبر المعادن الثمينة ودمغ المشغولات للتأكد وفحص المشغولات بعد شرائها من السوق المحلي أو التحقق من المشغولات أو السبائك الذهبية التي بحوزتهم حيث سيتم اصدار شهادة لها بعد فحصها توضح فيها نتائج التحليل مقابل رسوم رمزية يقوم المختبر بتحصيلها بعد تقديم هذه الخدمة.

فيديو

معرض الصور