الثلاثاء، ٢١ مايو، ٢٠١٩

إقتصاد

ارتفاع مؤشرات السوق القطاعية و"المالي" يهبط 4 نقاط توقعات بنشاط سوقي بانتظار إعلان الشركات نتائجها النصفية

الأسهم القيادية تدعم مكاسب "السوق"

00:38 | الأحد، ٢٤ يونيو، ٢٠١٨

الأسهم القيادية تدعم مكاسب "السوق"

مسقط-العمانية

ارتفع المؤشر الرئيسي لسوق مسقط للأوراق المالية الأسبوع الفائت 13 نقطة وأغلق على 4609 نقاط مستفيدا من صعود أسهم عدد من الشركات القيادية مثل إسمنت عمان وعمانتل وأُوريدو وبنك ظفار.

وأدت الارتفاعات، والارتفاعات الأخرى التي شهدتها السوق، وإدراج أسهم شركة أبراج لخدمات الطاقة، وزيادة رأسمال شركة صندوق عمان للتنمية في السوق الثالثة، إلى صعود القيمة السوقية للشركات المدرجة إلى 17.645,5 بليون ريال عماني، مسجلة مكاسب تقدر بـ84 مليون ريال عماني.

وسجلت المؤشرات القطاعية ارتفاعا باستثناء مؤشر القطاع المالي الذي تراجع 4 نقاط، وارتفع مؤشر قطاع الصناعة 13 نقطة ومؤشر السوق الشرعي 3 نقاط ومؤشر قطاع الخدمات نصف نقطة.

وجاءت تداولات الأسبوع الفائت الذي اقتصر على 3 أيام تداول بسبب إجازة عيد الفطر هادئة وبلغت قيمة التداول 4.5 مليون ريال عماني مقابل 8.5 مليون ريال عماني في الأسبوع الذي سبقه وتراجع عدد الصفقات المنفذة إلى 788 صفقة مقابل 1115 صفقة في الأسبوع الأخير من شهر رمضان.

إلا أنه من المتوقع أن تشهد الأسابيع المقبلة نشاطا أكبر في انتظار إعلان الشركات نتائجها المالية للنصف الأول من العام الجاري.

وتركزت التداولات على سهم بنك مسقط الذي استحوذ على 28.6 بالمائة من إجمالي قيمة التداول، وبلغت قيمة أسهمه المتداولة 1.3 مليون ريال عماني، وجاءت الأنوار القابضة في المرتبة الثانية بـ747 ألف ريال عماني تمثل 16.3 بالمائة من إجمالي قيمة التداول ثم الوطنية للأوراق المالية التي بلغت قيمة أسهمها المتداولة 408 آلاف ريال عماني تمثل 8.9 بالمائة من إجمالي قيمة التداول، وشهدت الوطنية للأوراق المالية الأسبوع الفائت نقل ملكية 51 بالمائة من أسهمها من مجموعة من كبار المساهمين إلى شركة سيليبرتي جلوبال للتجارة العامة بسعر السوق وهو 40 بيسة لكل سهم، وذلك ضمن خطة إعادة هيكلة الشركة التي تآكل رأسمالها بالكامل، وبلغ عدد الأسهم المتداولة الأسبوع الفائت 10.2 مليون سهم تمثل 31.8 بالمائة من إجمالي عدد الأوراق المالية المتداولة خلال الأسبوع، ويبلغ رأسمال الشركة مليوني ريال عماني، فيما بلغت خسائرها المتراكمة بنهاية مارس الفائت 2.1 مليون ريال عماني.

وارتفعت الأسبوع الفائت أسعار 13 ورقة مالية وتراجعت أسعار 13 ورقة مالية أخرى وحافظت 20 ورقة مالية على مستوياتها السابقة، وسجل سهم المتحدة للطاقة أبرز الارتفاعات وأغلق على 3 ريالات و440 بيسة مسجلا صعودا بنسبة 4.8 بالمائة، وارتفع سهم إسمنت عمان 3.7 بالمائة وأغلق على 388 بيسة وصعد سهم الباطنة للتنمية والاستثمار بنسبة 2 بالمائة وأغلق على 98 بيسة.

وجاء سهم حلويات عمان في صدارة الأسهم الخاسرة متراجعا بنسبة 55.2 بالمائة وأغلق على 600 بيسة، وهبط سهم الشرقية لتحلية المياه بنسبة 9.7 بالمائة وأغلق على ريالين و505 بيسات، وتراجع سهم فنادق الخليج- عمان بنسبة 9.4 بالمائة وأغلق على 9 ريالات و495 بيسة.

وذات صعيد، تعقد شركة الأنوار القابضة اليوم اجتماع الجمعية العامة غير العادية لبحث زيادة رأسمال الشركة المرخص به من 20 مليون ريال عماني إلى 30 مليون ريال عماني، كما تعقد اجتماع الجمعية العامة العادية السنوية الذي سيبحث توزيع أرباح نقدية بنسبة 12.5 بالمائة من رأسمال الشركة، أي 12.5 بيسة لكل سهم، وستقوم الجمعية كذلك بانتخاب مجلس جديد للإدارة، وأغلق سهم الشركة الأسبوع الفائت على 146 بيسة متراجعا 3 بيسات خلال الأسبوع وشهد تنفيذ 119 صفقة بلغت قيمة تداولاتها 747 ألف ريال عماني.

وتعقد شركة الأسماك العمانية الأربعاء المقبل اجتماع الجمعية العامة العادية السنوية لإقرار التقارير السنوية وانتخاب مجلس جديد للإدارة ولن تقوم الشركة بتوزيع أرباح على مساهميها، وتشير نتائجها المالية للسنة المنتهية في 31 مارس الفائت إلى أن الأرباح الصافية للشركة الأم تراجعت إلى حوالي 19 ألف ريال عماني مقابل 1.1 مليون ريال عماني في السنة المالية المنتهية في 31 مارس 2017، وتراجعت الأرباح الصافية للمجموعة من 1.6 مليون ريال عماني إلى 116 ألف ريال عماني، ويبلغ رأسمال الشركة 12.5 مليون ريال عماني.

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور