الاثنين، ١٩ نوفمبر، ٢٠١٨

محليات

تحديد مصير قاتل أحد أفراد الشرطة هذا الشهر

الثلاثاء، ٦ نوفمبر، ٢٠١٨

مسقط - ش

أكد أحد المسؤولين في الادعاء العام أنه خلال الشهر الجاري سيصدر تقرير الحالة العقلية لمرتكب جريمة قتل أحد أفراد الشرطة في مجمع سيتي سنتر السيب.


وأوضح المسؤول لصحيفة "تايمز أوف عمان" أنه تم تشكيل لجنة لتقييم الحالة العقلية للقاتل تضمنت دكاترة من المستشفى العسكري، والمستشفى السلطاني ومستشفى خولة ومستشفى جامعة السلطان قابوس، والمتهم الآن في السجن المركزي بسمائل تحت إشراف طبي ونفسي، وأكد أن التقرير النهائي سيصدر خلال هذا الشهر.

وأضاف قائلاً: "إذا أظهرت التقارير أنه مريض عقليا فلن يتم إدانته وتنتهي عقوبته، وسيتم نقله إلى مستشفى المسرة لتلقي العلاج النفسي الذي يحتاجه، ولكن في حال ثبت أنه لا يعاني من أي مرض عقلي سيتم إحالته فورا إلى المحكمة لينال العقوبة التي يستحقها".

فيما قال والد الضحية سعيد الرواحي لصحيفة "تايمز اوف عمان":
"لا أريد إعدام المتهم، ولكن أريد أن يبقى في السجن مدى الحياة إذا ثبت أنه سليم عقليا، لأن إعدامه لن يرجع لي ابني الذي توفي شهيدا، ولكن إذا ثبت أنه يعاني من مرض عقلي فيجب وضعه في مستشفى المسرة لتلقي العلاج لكي لا يؤذي أحدا آخر".

وتعود تفاصيل الحادث أنه في مساء يوم 30 من ديسمبر 2017 وفي مجمع سيتي سنتر بالسيب، أقدم مرتكب الجريمة على طعن الشرطي سعود الرواحي بالسكين حتى توفي وتم اعتقال مرتكب الجريمة فورا من قبل السلطات.

ومنح معالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك العريف سعود بن سعيد بن سعود الرواحي الذي توفي أثناء أداء واجبه وسام الشجاع، واستلم والده الميدالية فبراير الفائت.

تجدر الإشارة إلى أن قانون الجزاء العماني والذي تم تعديله في بداية هذا العام ينص بحماية الحريات المدنية للمقيمين في الدولة، ووفق ما نصت عليه المادة (302) من قانون الجزاء العماني الجديد، يحكم بالإعدام على من يقدم على فتل موظف عام أثناء تأدية عمله وتستبدل العقوبة بالسجن المؤبد في حال عفا ولي الدم عنه.

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية
اقرأ المزيد

فيديو

معرض الصور