الخميس، ٢٢ أغسطس، ٢٠١٩

إقتصاد

تتويج بنك مسقط بجائزة الشارقة للتمًيز الاقتصادي

الثلاثاء، ١٢ فبراير، ٢٠١٩ | 01:50

الحشار لدى تسلمه الجائزة

مسقط-ش

توج بنك مسقط ، المؤسسة المالية الرائدة بالسلطنة ، بجائزة الشارقة للتمًيز الاقتصادي لعام 2018 وذلك ضمن جوائز غرفة تجارة وصناعة الشارقة لافضل 10 منشآت خليجية ، وبهذه المناسبة نظمت الغرفة مؤخراً حفل لتكريم الشركات والمؤسسات الفائزة بمركز اكسبو الشارقة وذلك تحت رعاية صاحب السمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي ، نائب حاكم الشارقة ، وبحضور عدد من المسؤولين في القطاعيين الحكومي والخاص والرؤساء التنفيذين لكبرى المؤسسات والشركات بالمنطقة ، وخلال الحفل قام الرئيس التنفيذي لبنك مسقط الشيخ وليد بن خميس الحشار ، باستلام جائزة البنك من صاحب السمو راعي الحفل.

وتمثل جائزة الشارقة للتميز الاقتصادي في دورتها الثالثة احدى أبرز مبادرات غرفة الشارقة التي تحظى بمتابعة ودعم ورعاية من قبل المسؤولين في امارة الشارقة ، وتحرص غرفة تجارة وصناعة الشارقة على تطويرها والارتقاء بمكانتها وسمعتها وأهميتها على المستوى المحلي والوطني والخليجي بوتيرة دائمة ، حيث تهدف هذه الجائزة الي دعم وتشجيع المؤسسات في القطاع الخاص وتعزيز تميزها وممارساتها الإيجابية والمساهمة في نشر الوعي بمبادىء المسؤولية الاجتماعية ، اضافة إلى نشر الحوكمة المؤسسية وتشجيع اعتماد معايير الجودة وأخلاقيات العمل ، وتطوير مسؤولية منشآت القطاع الخاص تجاه المجتمع ، إضافة إلى تشجيع الممارسات الصديقة للبيئة ، وتعزيز دور المنشآت الاقتصادية في دفع عجلة التنمية المستدامة من خلال توفير التسهيلات وإطلاق المشاريع والمبادرات الجديدة وتحفيزها على مواصلة النجاح وتقدير إنجازاتها .

وبهذه المناسبة اعرب الرئيس التنفيذي لبنك مسقط الشيخ وليد بن خميس الحشار عن سعادته بالفوز بجائزة الشارقة للتميز الاقتصادي لعام 2018 واعتزازه باختيار بنك مسقط من بين أفضل 10 منشآت خليجية مما يؤكد نجاح الاستراتيجية التي يعمل بها البنك في مختلف المجالات وخاصة دورة الريادي في تطبيق وتعزيز معايير الحوكمة وتنفيذ اعمال وعمليات البنك وفق اللوائح والقوانيين والتشريعات الصادرة من البنك المركزي العماني ومن هيئة سوق المال وايضا تعزيز مجالات الرقابة الداخلية والعمل بمبدأ الافصاح والشفافية ونشر ثقافة اخلاقيات العمل، موضحاً أنه في هذا الصدد قام البنك خلال الفترة الماضية بالعديد من الخطوات الايجابية لتعزيز مفهوم الحوكمة والتأكيد على تنفيذ الاعمال بجودة عالية كما قام بنك مسقط بتدشين مجموعة من القيم التي نعمل بها والتي من بينها المسؤولية والنزاهة وذلك بهدف تعزيز هذه الثقافة لدى كافة الموظفين حيث تم التعريف بها من خلال تنظيم العديد من اللقاءات والاجتماعات بمشاركة موظفي البنك والتأكيد على ترجمة هذه القيم في كافة اعمالنا وعلاقتنا مع زبائننا اضافة الي التعامل مع الجميع وفق ماتملية علينا الاخلاق والقيم التي نتبناها في كافة اعمال البنك .

حافز وتكريم

وقال الشيخ وليد الحشار أن هذا التتويج بهذه الجائزة المرموقة على مستوى مؤسسات وشركات الخليج يمثل حافز و تكريم لبنك مسقط ويعطى دافعا قويا لتحقيق المزيد من الانجازات والتقدم و الاستمرار في تنفيذ رؤية و استراتيجية البنك خلال الفترة المقبلة وتعزيز دورنا الريادي في مختلف الاعمال والمجالات التي نقوم بها حالياً مع الحرص على اطلاق المبادرات والبرامج التي تخدم تطور البنك وتساهم في نفس الوقت في تعزيز دورنا في خدمة المجتمع و في التنمية الاقتصادية المستدامة ، مقدماً الحشار الشكر والتقدير للقائمين على تنظيم جائزة الشارقة للتميز الاقتصادي وعلى دورهم في تطوير هذه الجائزة بشكل مستمر بهدف تشجيع مختلف المؤسسات والشركات على تطوير وتنمية اعمالها متمنياً لهم كل التوفيق والنجاح خلال المرحلة المقبلة .

و يحظى بنك مسقط بإعجاب المجتمع المالي و المصرفي المحلي و الإقليمي والدولي تقديراً لأدائه المتميـز ومساعيه الحثيثة للإرتقاء بمستوى الخدمات والتسهيلات المصرفية وطرح المبادرات المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية و بالخدمات الالكترونية وغيرها من الخدمات والمنتجات ، حيث حقق البنك العديد من الانجازات خلال السنوات الماضية وتوج بمجموعة من الجوائز على كافة المستويات والمجالات من بينها التتويج بجائزة أفضل بنك على مستوى السلطنة لسنوات عديدة من قبل مجلة جلوبال فاينانس الأمريكية (Global Finance) ، ومن قبل ذي بانكر وجوائز اخرى محلية وعالمية تؤكد ريادتة في مجال المسؤولية الاجتماعية وفي تنمية وتطوير الاعمال المصرفية وجوائز متخصصة في مجال العلامة التجارية ومجالات الاستثمار وجوائز مخصصة كافضل بنك من حيث النتائج المالية والاداء القوى وغيرها من الجوائز المحلية والاقليمية والعالمية و على كافة المستويات ، علماً ان بنك مسقط ، المؤسسة المالية الرائدة بالسلطنة ، يمتلك حصة سوقية تزيد عن 35٪ وتعزيزاً لدورة الريادي في القطاع المصرفي العماني اعلن البنك مؤخرا عن النتائج المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2018م فقد حقق البنك ربحاً صافياً قدره (179.63) مليون ريال عماني مقارنة ً بالربح الصافـــي البالغ (176.82) مليون ريال عماني للفترة ذاتها من العام 2017م وبزيادة نسبتها (1,6%) وبذلك يواصل البنك مسيرة النجاح والتقدم والمساهمة في تنمية مختلف المجالات والقطاعات الاقتصادية .

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور