السبت، ٢٥ مايو، ٢٠١٩

محليات

متحف القوات المسلحة يحتفل باليوم العالمي للمتاحف

15:46 | الثلاثاء، ٢٣ أبريل، ٢٠١٩

من المعرض



مسقط-

احتفل متحف قوات السلطان المسلحة صباح أمس باليوم العالمي للمتاحف الذي يوافق الثامن عشر من مايو من كل عام، والذي جاء بعنوان (المتاحف فضاءات ثقافية: مستقبل التقاليد)، وقد رعى الاحتفال الذي أقيم في مبنى متحف قوات السلطان المسلحة بمعسكر بيت الفلج أمين عام مجلس الدولة سعادة د.خالد بن سالم السعيدي، وقد اشتمل الحفل على تنظيم معرض بعنوان (متاحفنا لأجيالنا) شاركت فيه معظم المتاحف في السلطنة، وذلك بالتعاون مع وزارة السياحة، واللجنة الوطنية للمتاحف، حيث سلّط الضوء على أبرز مقتنيات عدد من المتاحف الحكومية والخاصة احتفاءً بهذا اليوم، وكان من أهم أهداف هذا المعرض الترويج لزيارة متاحف السلطنة الحكومية والخاصة كوجهات للسياحة الثقافية.

في بداية الحفل استمع سعادة الدكتور أمين عام مجلس الدولة لشرح عن اللجنة الوطنية للمتاحف ومهماتها قدّمته المديرة العامة للمتاحف ورئيسة اللجنة الوطنية للمتاحف بوزارة التراث والثقافة رحمة بنت قاسم الفارسية، بعدها تجوّل سعادته والحضور في جنبات المعرض، كما استمع أيضا إلى شرح عن المتاحف المشاركة: متحف التاريخ الطبيعي، ومتحــف بيـــت الغشــام، ومتحـف أبناء مجـــان، ومتحــف بيت الزبـــير، ومتحف النقود، وتشارك بعض المتاحف بالورش الطلابية، ومنها المتحف الوطني، ومتحف التاريخ الطبيعي.

ولإثراء المعرض من الناحية المعرفية فقد ساهمت المديرية العامة للآثار بوزارة التراث والثقافة بركن مشوّق في هذا المعرض بهدف التعريف بالقطع الأثرية التي تثري المتاحف والمعارض بمقتنيات تسلّط الضوء على التراث الحضاري للسلطنة وإبراز أحدث المكتشفات الأثرية من شتى المواقع، كما تعرض جوانب من التراث المعماري والجهود الحثيثة في أعمال الترميم والصيانة التي تجري على مبانٍ تاريخية، والتي تسهم في إثراء الامتداد الجغرافي بمشاهدة الطبيعية المميزة، فضلا عن إبراز أهم مواقع التراث العالمي في البلاد، حيث تعد مدينة قلهات التاريخية أحدث موقع ثقافي تم إدراجه على قائمة التراث العالمي في شهر يوليو من العام الفائت.

حضر المناسبة عدد من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة والحرس السلطاني العماني، وجمع من المدعوين.

ويهدف اليوم العالمي للمتاحف لرفع الوعي بحقيقة أن المتاحف وسيلة مهمة للتبادل الثقافي لدى الشعوب، وإثراء الثقافات، وتطوير التفاهم المتبادل والتعاون والسلام.

ويعد متحف قوات السلطان المسلحة صرحا حضاريا عريقا بما يحويه بين جنباته من نفحات الماضي، وتحكي كل قطعة فيه تاريخا تليداً سُطر بسواعد الأبطال، حيث يهدف المتحف بما يضمه من مفاخر ومنجزات قوات السلطان المسلحة إلى التأكيد على الإسهامات الحضارية العسكرية التي حققها العمانيون، والدور العسكري العماني منذ أقدم العصور حتى العصر الحديث، والمستوى العسكري الذي وصلت إليه قوات السلطان المسلحة.

وبهذه المناسبة أدلى سعادة أمين عام مجلس الدولة بتصريح قال فيه: إنني سعيد برعاية هذه المناسبة المهمة والتي تعكس تاريخ عمان الضارب في أعماق الحضارة الإنسانية، ومشاركة هذا العدد من المتاحف الوطنية وبعض أصحاب المبادرات الفردية أثلجت صدري؛ لأن هناك من الشباب العماني من لا يزال يحافظ على هذا الإرث الحضاري، وأتوجه بالشكر لمتحف قوات السلطان المسلحة لاحتضانه هذه الفعالية المهمة.

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور