السبت، ٢٥ مايو، ٢٠١٩

سياسة

طالبت رعاياها عدم السفر إلى العراق..

الولايات المتحدة تأمر موظفي سفارتها في العراق بالمغادرة "فورا"

14:59 | الأربعاء، ١٥ مايو، ٢٠١٩

السفارة الأمريكية في بغداد

دعت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، موظفيها "غير الأساسيين" لمغادرة العراق، وذلك بعد الحديث عن تهديدات وشيكة محتملة ضد القوات الأمريكية هناك.

وقالت السفارة الأمريكية في بغداد، في بيان، نشرته شبكة CNN الإخبارية الأمريكية، إن وزارة الخارجية أمرت "موظفي الحكومة غير الضروريين" في العراق بالرحيل على الفور، مطالبة أيضا من رعاياها "عدم السفر إلى العراق".

وأوضح البيان أن طلب مغادرة موظفيها هو سواء في سفارتها بالعاصمة العراقية، بغداد، أو القنصلية الأمريكية في إربيل بإقليم كردستان، وأن خدمات التأشيرات في كل من بغداد وإربيل ستعلقان بصورة مؤقتة.

وأوصى البيان من شملهم القرار "بالرحيل بوسائل النقل التجارية في أسرع وقت ممكن".

ولفتت الخارجية الأمريكية إلى طلب عدم سفر الأمريكيين إلى العراق يأتي بسبب "الإرهاب والاختطاف والصراع المسلح"، حيث أن العديد من الإرهابيين والجماعات الطائفية المعادية لأمريكا قد تهدد المواطنين الأمريكيين والشركات الغربية في كامل العراق.

ويشار على أن تحذير الخارجية الأمريكي يأتي في الوقت الذي تزداد فيه التوترات مع طهران إذ أرسلت وزارة الدفاع الأمريكية أو ما يُعرف بـ"البنتاغون" حاملة الطائرات، أبراهام لينكولين، على رأس قوة ضاربة إلى المنطقة لـ"حماية المصالح الأمريكية" في المنطقة والتصدي لأي محاولات قد تقدم عليها إيران.

وكان الجيش الأمريكي ذكر، أمس الثلاثاء، أن هناك تهديدات وشيكة محتملة ضد القوات الأميركية في العراق، التي صارت الآن في حالة تأهب قصوى، مؤكدا المخاوف من قوات تدعمها إيران في المنطقة.

ووجه الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الاثنين، تحذيرا لإيران، قائلا إنه سيكون من الخطأ الفادح أن تقدم على أي تحرك ضد الولايات المتحدة.



حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور