الجمعة، ٢٢ نوفمبر، ٢٠١٩

محليات

أول روائية عربية تفوز بالجائزة..

العمانية جوخة الحارثى ترفع رأس السلطنة للسماء وتفوز بجائزة "مان بوكر" العالمية

الأربعاء، ٢٢ مايو، ٢٠١٩ | 11:41

الكاتبة جوخة الحارثى

أعلنت الجائزة العالمية مان بوكر للرواية، صباح اليوم الأربعاء، عن فوز رواية "سيدات القمر" للكاتبة العمانية جوخة الحارثي بجائزة عام 2019، والتي تتحدث فيها عن مرحلة مهمة من تاريخ سلطنة عُمان.

وهذه هي المرة الأولى التي يفوز فيها كاتب أو كاتبة عربية بهذه الجائزة التي تنافست عليها هذا العام 6 أعمال صادرة بلغاتها الأصلية وتُرجمت إلى اللغة الإنجليزية، وصدرت في بريطانيا.

وجوخة الحارثى من مواليد سلطنة عمان عام 1978، حصلت على درجة الماجستير فى اللغة العربية فى عام 2003، ثم حصلت على درجة الدكتوراه فى الأدب العربى من جامعة إدنبره باسكتلندا. عملت كأستاذة للأدب العربى فى كلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس بسلطنة عمان.

وأقيم حفل الإعلان عن الرواية الفائزة بجائزة مان بوكر العالمية للرواية المترجمة إلى اللغة الإنجليزية، فى حفل عشاء فى "راندم هاوس" لندن.

وكانت الجائزة العالمية للرواية، مان بوكر، قد أعلنت عن روايات القائمة القصيرة لعام 2019، والتى ضمت 6 روايات مترجمة عن لغتها الأصل، إلى اللغة الإنجليزية، وتقدر قيمة للرواية الفائزة بالجائزة بـ50 ألف جنيه استرلينى.

وذكرت مان بوكر أن روايات القائمة القصيرة تمثل لغاتا أجنبية، تمت ترجمتها إلى اللغة الإنجليزية، وهى: العربية والفرنسية والألمانية والبولندية والإسبانية.

وقالت بيتانى هيوز، رئيسة لجنة تحكيم جائزة مان بوكر الدولية لعام 2019، إن الحكمة بجميع أشكالها تتجسد فى روايات القائمة القصيرة، هذه القصص هى التى أرغمتنا على اختيارها فى القائمة القصيرة، ولقد أدهشنا الوضوح فى جميع الترجمات.

وقد تُرجمت بعض قصص القصيرة الحارثي إلى الانجليزية، والألمانية، والصربية، والإيطالية، والكورية، وتُرجمت بعض نصوصها إلى اللغة الإنجليزية، وتعد رواية "منامات"، الصادرة فى عام 2004، هى أولى الأعمال الروائية لجوخة الحارثى.

جدير بالذكر أن لجنة تحكيم الجائزة العالمية، مان بوكر 2019، تكونت من لجنة مؤلفة من 5 قضاة، برئاسة بيتانى هيوز، مؤرخ ومؤلف ومذيع حائز على الجوائز، وهى مؤلفة من كاتب ومترجم ورئيس للغة الإنجليزية PEN Maureen Freely؛ الفيلسوف البروفسور انجى هوبس. الروائى والساخر ناثان جون والكاتب والروائى بانكاج ميشرا.

و تعد الحارثى، أول مؤلفة من الخليج العربى يتم ترشيحها لجائزة مان بوكر الدولية، كما أنها أول عمانية تصل بروايتها المترجمة من العربية إلى الإنجليزية، إلى المراحل النهائية. وتفوز بها

منذ حوالى 10 سنوات مضت، كانت الحارثى فى"إدنبرة" للحصول على الدكتوراه فى الشعر العربى الكلاسيكى، كما كانت لديها فكرة عن رواية، تستكشف حياة وعلاقات ثلاث شقيقات فى عمان.

كما صدر لـ جوخة الحارثى أعمال أدبية وبحثية أخرى منها منها "مقاطع من سيرة لبنى إذ آن الرحيل" (مجموعة قصصية)، 2001، ودراسات فى أدب عمان والخليج (دراسة بالاشتراك مع مؤلفين آخرين)، 2003، و"صبى على السطح" (مجموعة قصصية)، عن دار أزمنة، 2007، و"فى مديح الحب" (نصوص)، 2008، "عش للعصافير" (كتاب للأطفال)، 2010، و "ملاحقة الشموس: منهج التأليف الأدبى فى كتاب خريدة القصر للعماد الأصفهاني" (دراسة)، دار الدوسري، 2010، و"السحابة تتمنى" (كتاب للأطفال)، 2015.

وحصلت جوخة الحارثى على جائزة أفضل رواية عمانية فى مسابقة أفضل إصدار عُمانى منشور فى مجالى الأدب والثقافة لعام 2010 عن رواية "سيدات القمر"، وجائزة أفضل كتاب فى فرع أدب الأطفال فى مسابقة أفضل إصدار عُمانى منشور فى مجالى الأدب والثقافة لعام 2010 عن كتاب "عش للعصافير".



حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور