الأربعاء، ١٩ يونيو، ٢٠١٩

سياسة

إسرائيل لا تزال تحترق.. نشوب حرائق جديدة وتدمير عشرات المنازل وإخلاء مستوطنات

16:40 | السبت، ٢٥ مايو، ٢٠١٩

ائرات إطفاء حرائق تعل على إخماد حريق

مسؤولون يحذرون من ازدياد الحرائق مع ارتفاع درجات الحرارة

استمرار موجة الحر الشديد يثير مخاوف من اندلاع الحرائق الهائلة مجددا

نتنياهو يتابع تقدم المساعي لإخماد الحرائق في دولة الاحتلال

إخلاء منازل وإغلاق طرق في أنحاء إسرائيل مع استمرار موجة الحرائق

عشرات الطائرات لإطفاء الحرائق تواصل إخمار الحرائق دون نتيجة

لليوم الرابع على التوالي لا تزال الحرائق الضخمة تندلع في دولة الاحتلال الإسرائيلي بسبب موجة الحر الشديدة التي تضرب المنطقة مع ازدياد هبوب الرياح العنيفة.

وأعربت اربع دول هي إيطاليا وكرواتيا واليونان وقبرص أمس الجمعة، عن استعدادها لارسال طائرات إطفاء الى إسرائيل.

واحترقت في مستوطنة مودعين عشرات المنازل ولحقت بها اضرار ولكن لم تقع إصابات بالأرواح .

وأعلنت شرطة الاحتلال انه يحظر على المتنزهين الوصول الى العديد من المناطق وافيد ان القرار اتُخذ أمس الجمعة في أعقاب جلسة لتقييم الأوضاع .

وشارك رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس في جلسة عقدتها سلطة الإطفاء لمتابعة تقدم المساعي لإخماد الحرائق.

وقالت هية البث الإسرائيلية "مكان" إن رئيس الوزراء الإسرائيلى أشار إلى أن السلطة الفلسطينية وست دول بينها روسيا أعربت عن استعدادها لمساعدة إسرائيل في أعمال الإطفاء.

ونشبت عدة حرائق في أنحاء إسرائيل خلال الساعات الأخيرة، وسط الأحوال الجوية الخماسينية.

وقام قائد سلطة الإطفاء الجنرال ديدي سمحي بجولة جوية فوق مناطق شبوب الحرائق ثم أوعز إلى قوات الإطفاء بالبقاء على أهبة الاستعداد.

وتثير استمرار موجة الحر الشديد مخاوف من اندلاع الحرائق الهائلة مجددًا فيما تستمر سلطة الإطفاء والشرطة في البقاء على أهبة الاستعداد تحسبا لشبوب حرائق أخرى.

ومن المتوقع أن تصل درجات الحرارة في بعض المناطق بين القدس وتل أبيب إلى 43 درجة مئوية، في حين من المتوقع أن يشهد البحر الميت وغور الأردن درجات حرارة أعلى، حيث ستصل في أدنى نقطة على وجه الأرض إلى 48 درجة مئوية.

واستدعى رئيس سلطة الإطفاء والإنقاذ جميع رجال الإطفاء في المنطقة الوسطى في ضوء العدد الكبير من الحرائق في المنطقة.

وأعلنت كل من إيطاليا واليونان وقبرص وكرواتيا عن إرسالها طائرات إطفاء حرائق إلى إسرائيل صباح الجمعة، بعد أن توجه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو نداءا عاجلا للحصول على مساعدة دولية في محاربة الحرائق.

وتحدث نتنياهو مع مسؤولين كبار في سلطة الإطفاء في وقت متأخر من ليلة الخميس وطلب منهم عدم ادخار أي موارد في محاربة الحرائق، بحسب موقع “واللا” الإخباري الإسرائيلي.

وتحدثت تقارير عن احتراق عشرات المنازل وعن إخلاء نحو 3500 شخصا من منازلهم جراء الحرائق.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو جدارا ضخما من اللهب يجتاح عدة قرى والعديد من منازل المستوطنات الصغيرة التي دمرتها النيران.

كما تم تدمير جزء كبير من مستوطنات متفرقة، مع إخلاء عدد من البلدات الأخرى في المنطقة، وتم إغلاق الطريق 443، وهو طريق سريع رئيسي يمتد من تل أبيب إلى القدس.

وقال غلعاد سمتاي، وهو مسؤول في “الصندوق القومي اليهودي” (كاكال)، المنظمة المسؤولة عن إدارة الغابات في إسرائيل، لإذاعة الجيش إن النيران اشتعلت في حوالي 40% من المناطق الحرجية.

واندلعت النيران في المناطق الحرجية خارج مدينة بيت شيمش أيضا، حيث أتت على ست منازل على الأقل في كيبوتس هرئيل.

وفي حين قال وزير الأمن العام جلعاد إردان إنه لا يوجد هناك اشتباه بوجود حرق عمد، إلا أنه ألقي باللوم في سلسلة من الحرائق التي اندلعت في منطقة غزة على البالونات الحارقة التي تم إطلاقها من وراء الحدود.

وفي مدينة إيلات الواقعة على ضفاف البحر الأحمر، تسببت النيران بأضرار لعمود كهرباء ما أدى الى انقطاع الكهرباء في معظم أجزاء المدينة ليلا وترك السكان والسياح في المدينة من دون تكييف.

أكبر الحرائق كانت في غابة بيت شيمن وفي بلدة ميفو موديعيم في وسط إسرائيل التي يقطنها نحو 250 مستوطن يهودي.

وقال مسؤول في الشرطة لأخبار لقناة 13 إن الحريق دمر البلدة التي أنشأها المغني والحاخام شلومو كارلباخ في عام 1975 إلى حد كبير.

وفي الضفة الغربية، أخلت الشرطة حوالي 30 عائلة من منازلها في مستوطنة بيت حاجاي مع اقتراب النيران إلى المستوطنة.

واستدعى رئيس سلطة الإطفاء والإنقاذ جميع رجال الإطفاء في المنطقة الوسطى في ضوء العدد الكبير من الحرائق في المنطقة.

وتم نقل 22 شخصا إلى المستشفيات بسبب استنشاقهم للدخان، من بينهم اثنان في حالة متوسطة، بحسب ما أعلنه المتحدث باسم “نجمة داوود الحمراء”، زاكي هيلر.

وتعمل طائرات إطفاء إلى جانب طواقم الإنقاذ لإخماد حريق كبير بالقرب من بلدة إلعاد في وسط البلاد، التي ذكرت تقارير إعلامية عبرية إنه يشتبه بأنها اندلعت بسبب موقد تم إشعاله بمناسبة عيد “لاغ بعومر” ولم يتم إخماده بالصورة الصحيحة.

واندلعت عدة حرائق في إسرائيل الخميس الماضي، ما أجبر السكان في عدد من البلدات على إخلاء منازلهم وأجبر السلطات على إغلاق بعض الطرقات مع ارتفاع درجات الحرارة في جميع أنحاء دولة الاحتلال.



حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور