الاثنين، ٢٢ يوليو، ٢٠١٩

إقتصاد

تدشين أول مصنع لإنتاج البوليمر.. رسميا

الثلاثاء، ١٨ يونيو، ٢٠١٩ | 07:45

تدشين أول مصنع لإنتاج البوليمر.. رسميا

المزيد من الصور
تدشين أول مصنع لإنتاج البوليمر.. رسميا
تدشين أول مصنع لإنتاج البوليمر.. رسميا


مسقط - خالد عرابي - تصوير- شابين

دشن في مسقط امس مصنع البولي اكريلاميد والذي يعد أول مصنع لإنتاج البوليمرات والأول من نوعه في السلطنة رسميا، حيث يقع المصنع على مساحة 33 ألف متر مربع بمنطقة ريسوت بمحافظة صلالة، وذلك بتكلفة إجمالية تصل إلى 20 مليون دولار أمريكي وذلك بشراكة مع شركة زي ال للاستخلاص المعزز للنفط الصينية بحيث تمثل نسبة الجانب العماني 40 % و 60 % للجانب الصيني.

أقيم حفل التدشين بفندق كراون بلازا مسقط برعاية صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد، نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان.وستبلغ القدرة الإنتاجية خلال المرحلة الأولى للمصنع حوالي 15 ألف طن سنويا، وسترتفع تدريجيا لتصل إلى 70 ألف طن سنويا في المراحل المتعاقبة، حيث تم تجهيز المصنع مع أنظمة التحكم والأتمتة والبلمرة الحديثة.. كما يعد هذا المصنع الأول من نوعه في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وقد تم بناؤه بواسطة شركة ZL EOR Chemicals Oman التي تعد جزءا من مجموعة ZL EOR Chemicals الصينية/‏‏ وسيتم استخدام البوليمرات المنتجة في صلالة في العديد من التطبيقات، وخاصة لتحسين إنتاج النفط.

ووصف صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد هذا المشروع بأنه استثمار جيد خاصة وأنه يأتي في ظل تعاون مع شريك صيني، حيث أن الصين تمثل الأن شريكا إستراتيجيا للسلطنة، وأشار سموه إلى أن هذا المشروع سيوفر العديد من فرص العمل. مشيدا سموه بأنه كما هو معلن من القائمين على المصنع سيكون إنتاجه 15 الأولى 15 ألف طن وسيرتفع ليصل إلى 70 ألف طن سنويا وهذه الكميات ستوجه لحاجة السوق المحلي أولا ومن بعدها للأسواق الخارجية وأن ذلك سيتم بالاتفاق وبالتعاون مع الشريك الصيني.

تماشيا مع سياسة السلطنة

وقال صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد في كلمته في حفل الافتتاح: بأن إقامة مثل هذا النوع من المصانع المتخصصة وتحديدا لإنتاج البوليمر يأتي بالتعاون مع شركة تنمية نفط عمان، تماشيا مع سياسة السلطنة الاقتصادية، وتطبيقا فعليا لسياستها الإستراتيجية وللقيمة المحلية المضافة، الرامية لاسهام قطاع النفط والغاز في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للبلاد من خلال تحقيق أربعة محاور رئيسة وهي: البضائع والخدمات، تطبيق قدرات الموردين العمانيين، الاستثمار الاجتماعي، والتعمين والتدريب. وأكد سموه قائلا: وسوف نسعى بالتعاون مع شريكنا الاستراتيجي إلى تفعيل مساهمة المصنع مساهمة المصنع على مستويات عدة من أهمها نقل التقنيات الحديثة في هذا المجال وتطوير الدراسات البحثية والعلمية من خلال التعاون مع جامعة السلطان قابوس وإيجاد فرص عمل للجادين من أبناء الوطن وفتح فرص تدريبية للمهتمين.

وأشار سموه قائلا: سعداء بافتتاح أول مصنع لتصنيع البوليمر في السلطنة حيث تساهم شركة ZL EOR Chemicals Oman بالفعل في مشاريع استخلاص النفط المعززة ذات المستوى العالمي لشركة تنمية نفط عمان من خلال توفير البوليمر، وسيتم الآن استخدام المواد الكيميائية المصنعة محليا في هذه المشاريع. ونتطلع إلى توسيع شراكتنا الناجحة مع شركة تنمية نفط عمان وغيرها من الشركات العمانية. كما نود أن نعترف بالدعم المستمر من شركة تنمية نفط عمان، وشركائنا وسلطاتنا العمانية، وكذلك العمل الجاد والمتفاني لموظفينا ومقاولينا.» كما أكد سمو السيد فيصل على أن هذا المصنع يعتمد أحدث التقنيات في صناعة الجزيئات المتعددة المعروفة باسم البولي أكريلاميد أو البوليمر التي تستخدم في عمليات حقن آبار النفط.

وقال المدير التنفيذي لهندسة النفط بشركة تنمية نفط عمان د.سلطان بن سعيد الشيذاني إن افتتاح هذا المصنع بمنطقة ريسوت الصناعية يمثل حدثا مهما للصناعة النفطية في السلطنة بل وفي العالم ، كما أنه يمثل إضافة قيمة في رصيد الاستثمار المحلي وتجسيدا حقيقيا للشراكة المثمرة بين الحكومة والقطاع الخاص. وأضاف قائلا: سعداء بمساهمة هذا المصنع في إيجاد فرص عمل جديدة ذات مستوى رفيع للشباب العماني ، ونقل للتكنولوجيا والمعرفة ولاستخدامه أحدث أليات الإنتاج والتصنيع ، و نحن سعداء كثيرا لدعم شركة تنمية نفط عمان لهذا الإنجاز ومساهمتها فيه.

إطالة عمر حقول النفط

من جانبه قال المدير العام لشركة تنمية نفط عمان راؤول رستوشي: «إن الاستخلاص المعزز للنفط يتيح إطالة العمر الافتراضي لحقول النفط وزيادة إنتاج النفط بشكل كبير. و يعد فيضان البوليمرات أحد أساليب الاستخلاص المعزز للنفط الهامة التي يتم نشرها على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم وتستخدم في سلطنة عمان حيث تدير شركة تنمية نفط عمان عدة مشاريع للعرض. وقد اتبعت العديد من الدول الأخرى في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي هذا الاتجاه وتخطط لبدء مشروعات الاستخلاص المعزز بالكيماويات في وقت قريب.

وأشار رستوشي إلى أن الشركة ستعمل من خلال افتتاح هذا المصنع على تغطية السوق المحلية بالإضافة الى أسواق دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية. وتعد شركة تنمية نفط عمان من أبرز موردي هذا المنتج في المرحلة الحالية ويستخدم حاليا في زيادة انتاج بعض حقول النفط. وأضاف المدير العام لشركة تنمية نفط عمان قائلا: يعد الاستخلاص المعزز للنفط EOR تقنية مهمة في سلطنة عمان. كما تعد شركة تنمية نفط عمان رائدة على مستوى العالم في مجال الاستخلاص المعزز للنفط وتتصور أن تشكل الاستخراج المحصولي أكثر من 20 % من إجمالي إنتاجها بحلول عام 2025 كما وتقوم شركة ZL EOR Chemicals بتوريد بوليمرات بنجاح على مستوى العالم على مدار العشرين عامًا الماضية ولعدة سنوات لمشاريع شركة تنمية نفط عمان.

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور