الاثنين، ١٦ ديسمبر، ٢٠١٩

إقتصاد

سجل 412.97 حركة في الساعة..

ميناء صلالة يحقق انجازا جديدا في الانتاجية

الاثنين، ٥ أغسطس، ٢٠١٩ | 16:03

IMG_7449

صلالة - الشبيبة

حقق ميناء صلالة، الذي يعتبر الميناء الاقليمي الرئيسي للسلطنة وميناء محوريا لاعادة الشحن على بحر العرب، رقما قياسيا جديدا في الانتاجية حيث سجل 412.97 حركة في الساعة PMPH على السفينة كاب سان تاينارو وتم تسجيل 3,820 حركة مناولة خلال فترة بقاء السفينة في الميناء مدة 9.25 ساعة.

يعتبر هذا اكبر انجاز في مجال الانتاجية ولم يحققه أي ميناء اخر في المنطقة الى تاريخنا هذا.

وقال الرئيس التنفيذي لميناء صلالة مارك هارديمان "نشعر بالسعادة الغامرة لاننا انجزنا هذا الرقم القياسي الجديد في الانتاجية. وان هذا الانجاز لم يكن ليتحقق لولا التعاون والتنسيق الوثيق والعمل الجماعي المتميز بين فرق العمل في مجموعة ميرسك الاقليمية للعمليات في دبي ومركز التخزين العالمي وميناء صلالة.

ان نهج العمل الي يتمحور حول الزبون وتفاني العاملين في ميناء صلالة كان هو السبب الرئيسي وراء نجاحاتنا المستمرة. واننا لازلنا نؤكد بشكل كبير على السلامة وعلى التطوير المستمر لعملياتنا من اجل تقديم مستوى عالمي من الانتاجية. ولاننا نعمل في بيئة تنافسية تتميز بها صناعة اعادة الشحن فان الوصول الى هذه المستويات من الاداء يعزز القيمة المركزية لصلالة لدى خطوط الشحن من حيث وفورات تكاليف الشبكات والموثوقية."

في هذه الاثناء يواصل الميناء العمل على برنامج توسيع الطاقة الإستيعابية واستبدال اصوله حيث التزم الميناء بانفاق حوالي 12 مليون ريال عماني (اي مايعادل 31 مليون دولار امريكي) كنفقات راس المال خلال السنة الفائتة لوحدها.

ويحتل ميناء صلالة موقعًا استراتيجيًا على مسار خطوط الشحن العالمية التي تربط آسيا وأوروبا، كما انه يوفر الخدمات لشرق إفريقيا، والبحر الأحمر، وشبه القارة الهندية، والخليج العربي، كما يوفر لعملائه عمليات حاويات وخدمات بضائع عامة عالية الانتاجية مصممة لزيادة كفاءة عمل شبكة السفن وزيادة التنافسية المرتبطة بسلسلة التوريد. وتتولى شركة أي بي إم للمحطات إدارة ميناء صلالة والذي يعتبر جزءًا من الشبكة العالمية للشركة من الموانئ عالية الأداء.

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور