الخميس، ١٩ سبتمبر، ٢٠١٩

رياضة

الرواحي يحرز لقب الجولة الرابعة من رالي الأردن الوطني

السبت، ٢٤ أغسطس، ٢٠١٩ | 17:57

الرواحي في المرحلة الثانية من السباق

عمان-ش

أحرز المتسابق الشاب عبدالله الرواحي لقب الجولة الرابعة من رالي الأردن الوطني وهو اللقب الأول للسائقين العمانيين في إحدى جولات بطولة الأردن للراليات الوطنية والتي أقيمت يوم الجمعة الماضي بمشاركة تسعة متسابقين من أبطال الراليات المحلية بالأردن ومتسابقنا عبدالله الرواحي.

هذه الجولة والتي اقيمت في منطقتي سلحوب ورمان ولمسافة إجماليه بلغت حوالي 150 كيلوا متر شهدت إقامة مرحلتان تم إعادة كل مرحلة مرتان بمشاركة متصدر ترتيب عام بطولة الاردن للراليات المحلية المتسابق خالد جمعه والملاحق المباشر له المتسابق سلامة القماز ، حيث أنهى المتسابق خالد جمعة كل المراحل الأربعة بالمركز الأول تلاه المتسابق سلامة القماز ثانيا ثم المتسابق عبدالله الرواحي ثالثاً.

تغيير النتائج:

عقب ختام جميع المراحل ونظراً لوجود بعض الملاحظات الواردة من مراقبي الرالي على بعض السائقين غير الملتزمين بقوانين الرالي ، فقد قررت اللجنة المنظمة للبطولة إستبعاد المتصدر خالد جمعة من الرالي لمخالفته اللوائح المنظمة ، وكذلك إستبعاد الملاحق المباشر سلامة القمار أيضا لمخالفته القوانين أثناء إقامة المراحل ، وبالتالي تتويج المتسابق العماني الشاب عبدالله الرواحي بالمركز الاول في الجولة الرابعه من البطولة وحصوله على النقاط الكاملة للجولة الرابعه.

تأخر بالمرحلة:

واجه المتسابق عبدالله الرواحي وملاحه الأردني عطا حمود بعض المشاكل في سيارة سوبارو امبريزا في المرحلة الأولى من الرالي أدت إلى تأخره لأكثر من عشرة دقائق ، وكذلك فقدانه لوقت إضافي لحدوث إنفجار في إحدى إطارات السيارة ، كل تلك الدقائق الثمينه كانت كفيلة بتحقيقه الفوز بالرالي دون النظر إلى نتائج المتنافسين الأخرين وإلغاء نتائجهم من الرالي ، حيث أن الفارق بعد خنام المراحل الأربعه للرالي لم يتجاوز 5 دقائق بين المتصدر والبطل العماني عبدالله الراواحي أي أن الرواحي كان بمقداره الفوز بأريحيه دون النظر لأرقام الأخرين.

سعيد بالفوز الأول:

عقب إعلان النتيجة النهائية وتتويج البطل الشاب العماني عبدالله الرواحي باللقب الأول له في الأراضي الأردنية ، فقد أكد الرواحي بأنه سعيد في المقام الأول بهذا الفوز وهو فوز يسجل للمتسابقين العمانيين كأول فوز عماني في الأردن بغض النظر عن إلغاء نتائج بقية المتسابقين ، والحمد لله فقد أضفت إلى رصيدي مزيداً من الخبرة وكذلك الألقاب ، وقد كنت أسعى منذ دخول عالم الراليات وعبر المشاركات الخارجية إلى اكتساب المهارة في التعامل مع مختلف الطرق والمراحل وفي ظل تضاريس متنوعة بين بلد واخر، وكذلك الإستفادة من ملاحظات ملاحي عطا حمود.

حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور