الاثنين، ٦ يوليو، ٢٠٢٠

كارتوك

أغذية لا تتناولها مع الدواء

الأربعاء، ٢٥ سبتمبر، ٢٠١٩ | 09:28

صورة تعبيرية

موسكو - الشبيبة

سمعنا كثيرا عن تحذيرات من تناول المشروبات الغازية عند تناول بعض الأدوية ومنها الأسبرين على سبيل المثال، ولكن هل تعلم أن هناك الكثير من العناصر الغذائية من مأكولات ومشروبات أخرى لها نفس تلك التأثيرات الخطيرة.. لذا يجب عليك أخذ الحيطة والحذر عند تناول الأدوية. وقد أعلن أندريه كوندراخين، عضو الجمعية الطبية العلمية الروسية للأطباء المعالجين، أن هناك مجموعة من المواد الغذائية لا يمكن أن يتناولها المرضى الذين يتناولون أنواعا معينة من الأدوية.

وبحسب موقع "روسيا اليوم " يشير كوندراخين، إلى أنه عند تناول الأسبيرين أو إيبوبروفين، يجب الامتناع عن تناول التوت البري، لأن هذه الثمرة تحتوي على حمض الساليسيليك الطبيعي، حيث أن الجمع بين المادتين يؤدي إلى حدوث نزف داخلي. ويضيف، تم تسجيل حالات وفاة بسبب تناول عصير الجريب فروت مع دواء مخفض لمستوى الكوليسترول في الدم. كما أن عصير الجريب فروت عند تناوله مع أدوية أخرى يبطئ نشاط الأنزيم المسؤول عن تحلل المواد الموجودة في الدواء، ما ينتج عنه تراكم المواد الضارة في الجسم وتسمم جسم المريض ببطء.

وبالرغم من احتواء الجريب فروت على فيتامين ج والألياف والبوتاسيوم، فإن تناول كوب واحد منه قد يسفر عن تداخل هذه المواد مع الأنزيمات المعوية الهامة مما يسهل على بعض الوصفات الطبية المعطاة الدخول إلى مجرى الدم، لذلك ينصح بالابتعاد عن تناولها في حال استخدام هذه الأدوية، واستبدالها بعصير البرتقال الذي يحتوي على مزايا مماثلة للجريب فروت.

كما ينصح الطبيب بالامتناع عن تناول الحليب خلال فترة العلاج. لأن الحليب يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم، الذي يمكن أن يتفاعل مع الأدوية وترسبه على شكل أملاح، ما يقلل من الكمية التي يحتاجها الجسم من المادة العلاجية الموجودة في الدواء. وهذا يشمل بصورة خاصة المضادات الحيوية.

يشير الطبيب إلى أنه لا ينصح بتناول السبانخ والبروكلي والخس عند تناول أدوية تخفيف كثافة الدم. كما لا ينصح بأكل البنجر عند تناول أدوية تخفيض ضغط الدم. لأن البنجر يضاعف من مفعول هذه الأدوية. أما تناول الجبن مع أدوية علاج الأمراض النفسية، فقد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وتشنجات عضلية شديدة.

ومن ناحية أخرى فإن هناك بعض الأغذية أو المشروبات الأخرى التي يمنع تناولها مع بعض الأدوية ومنها:

يكثر البعض من تناول الموز لاحتوائه على البوتاسيوم، وذلك للحد من مخاطر السرطان والسكتة الدماغية وأمراض القلب. ولكن تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم قد يكون مشكلة للأشخاص الذين يتناولون المثبطات "المهدئات" الطبية، وخاصة تلك التي تهدف إلى خفض ضغط الدم، وهذا سيؤدي إلى رفع مستويات البوتاسيوم في الجسم وبالتالي زيادة خفقان القلب لديهم. كما يحتوي الموز على الثيامين وهو أحد الأحماض الأمينية التي يمكن أن تتفاعل مع بعض أدوية الاكتئاب وتسبب أضرارا لمتناولها.

ينصح الأشخاص الذين يتناولون مميّعات "مسيّلات" الدم كالوارفارين والكومادين، بتقليل تناولهم للنباتات الخضراء وخاصة التي تحتوي على نسب عالية من البوتاسيوم، وذلك لقدرة هذا العنصر على تعزيز تخثر الدم وإلغاء الفائدة المرجوة من مضادات التخثر ومنع تجلط الدم .

فيديو

معرض الصور