الاثنين، ١٧ فبراير، ٢٠٢٠

سياسة

تفاقم حصيلة الضحايا وسط تواصل التصعيد بين إسرائيل وغزة

الأربعاء، ١٣ نوفمبر، ٢٠١٩ | 12:46

جانب من التصعيد



مسقط – وكالات

ارتفع عدد القتلى الفلسطينيين، الذين سقطوا جراء القصف الإسرائيلي لقطاع غزة، إلى 12 شخصا، بينما أصيب 45 آخرون بجراح. وتجددت المواجهات مع بزوغ فجر الأربعاء بقصف على غزة، فيما هرع الاسرائيليون إلى الملاجئ.

قتل فلسطينيان صباح اليوم الأربعاء (13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019) في غارات إسرائيلية على قطاع غزة، ليرتفع عدد القتلى في القطاع إلى 12 في جولة التوتر الحالية التي بدأت فجر أمس. وأعلنت وزارة الصحة في غزة، في بيان، وصول قتيل إلى مستشفى الأقصى جراء القصف الإسرائيلي وسط قطاع غزة، إضافة إلى وصول قتيل آخر إلى مجمع الشفاء الطبي. وذكرت وزارة الصحة بغزة، أن 45 شخصا أصيبوا بجراح، جراء الغارات الإسرائيلية، دون تقديم تفاصيل حول طبيعة إصاباتهم.

ومع بزوغ فجر الأربعاء، تجددت المواجهات، حيث دفعت صفارات الإنذار الإسرائيليين إلى الهرع إلى الملاجئ في بلدات قرب الحدود مع قطاع غزة وفي مناطق أبعد داخل إسرائيل، كماأفاد شهود عيان بأن طائرات حربية إسرائيلية تشن غارات متقطعة على قطاع غزة. كما أعلن الجيش الإسرائيلي أنه يشن "غارات على أهداف تابعة لحركة "الجهاد الاسلامي" في القطاع".

وقتل الثلاثاء، 10 فلسطينيين، جراء غارات إسرائيلية، بينهم بهاء أبو العطا، القيادي بسرايا القدس، الجناح المسلح لحركة "الجهاد الإسلامي"، وزوجته. وردا على ذلك أطلق مسلحون من الحركة نحو 200 صاروخ على إسرائيل طوال يوم أمس. وقال الجيش الإسرائيلي إن قواته استهدفت مجموعة في غزة كانت تعد لإطلاق صواريخ عبر الحدود.

وذكر مصدر دبلوماسي لرويترز أن مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط في طريقه إلى القاهرة لبدء وساطة لإنهاء العنف.

فيديو

معرض الصور