الأحد، ١٥ ديسمبر، ٢٠١٩

إقتصاد

مشاركة غرفة تجارة وصناعة عمان في ملتقى التعاون العربي التركي‎

الخميس، ٢١ نوفمبر، ٢٠١٩ | 11:22

جانب من التكريم



مسقط – وكالات

شاركت غرفة تجارة وصناعة عمان بأعمال ملتقى التعاون الاقتصادي التركي العربي في نسخته الرابعة عشر والذي تستضيفه جمهوريةتركيا في مدينة اسطنبول وتشارك فيه ١٥٠٠ شركة ورجال أعمال من مختلف الدول العربية وذلك خلال الفترة من ١٩ نوفمبر ويستمر أربعةأيام.

ولقد ترأس وفد الغرفة زاهر بن محمد الكعبي عضو مجلس إدارة الغرفة رئيس مجلس إدارة فرع الغرفة بمحافظة البريمي وبمشاركة عدد منأصحاب الأعمال العمانيين.

وتضمَّن برنامج الملتقى حفل استقبال رسمي للوفود المشاركة، كما قام رؤساء الوفود بإلقاء كلمتهم الترحيبية واستعراض عمق علاقات البلدانالعربية مع تركيا.

وأشار زاهر الكعبي عضو مجلس إدارة الغرفة رئيس مجلس إدارة فرع الغرفة بمحافظة البريمي في كلمته إلى التطور المستمر الذي تشهدهالعلاقات العمانية التركية وحجم التبادل التجاري بين البلدين وذلك بفضل التسهيلات والدعم الذي تقدمه الجهات ذات العلاقة، حيث بلغتقيمة الواردات العمانية من تركيا خلال عام ٢٠١٨م أكثر من ٤٦ مليون ريال عماني، فيما بلغت قيمة الصادرات العمانية إلى تركيا أكثر من١٢ مليون ريال عماني.

كما شارك رئيس الوفد في الاجتماع الذي نظمته جمعية التعاون المشترك للبلدان التركية العربية "Turap" برئاسة صبوحي عطّار وبحضورالسيد عبدالله دينيز، مدير تنفيذي للمشاريع الاستثمارية في مكتب رئاسة الجمهورية التركية وبحضور رؤساء غرف التجارة العربية، وقدبحث الاجتماع أطر التعاون الاقتصادي بين البلدان العربية وتركيا وتفعيل دور الغرف التجارية بشكل أكبر وذلك لتحقيق التعاون البناء بينالدول العربية وتركيا.

كما تم الاتفاق على أن يعقد ملتقى التعاون الاقتصادي كل عام في بلد، حيث سيعقد خلال العام ٢٠٢٠م في تونس، كما تم تقديم مقترحلاستضافته بالسلطنة خلال الأعوام القادمة.

وصاحب الملتقى معرض مستلزمات وتكنولوجيا البناء والديكور الداخلي والمفروشات في نسخته السادسة إضافة إلى المعرض الثالثللاستثمار والتمويل والمشاريع العقارية، كما عُقدت ندوة اقتصادية بعنوان "واقع وأفق الاستثمارات التركية العربية" والتي حضرها رؤساءالوفود المشاركة وسفراء بعض الدول العربية في تركيا.

تم خلال الندوة مناقشة واقع التعاون الاقتصادي التركي العربي إضافةً إلى عرض لأهم الفرص الاستثمارية المتوفرة في تركيا وذلك بحضورمحمد أونور بارتال، مدير وكالة التنمية والاستثمار في اسطنبول وسادات كوتلو، نائب رئيس جمعية التعاون المشترك للبلدان التركية العربيةوغزوان المصري، ممثل رئاسة موسياد.

الجدير بالذكر أن ملتقى التعاون الاقتصادي التركي العربي يهدف إلى جمع عدد كبير من الشركات ورجال الأعمال العرب مع شركات تركيةمتخصصة في مجالات مختلفة كتكنولوجيا البناء والديكور الداخلي والمفروشات والاستثمار والتمويل والمشاريع العقارية كما يهدف إلى فتحباب الاستثمار العربي في تركيا من خلال عرض مشاريع تركية جاهزة تحتاج إلى تمويل.



حقوق النشر والتوزيع محفوظة لجريدة الشبيبة والنقل عنها دون الإشارة إليها كمصدر يعد مخالفة قانونية

فيديو

معرض الصور