الاثنين، ٣ أغسطس، ٢٠٢٠

سياسة

فحص مئات المخالطين للمصابين بفيروس كورونا بالإمارات كإجراء وقائي

الخميس، ١٣ فبراير، ٢٠٢٠ | 09:42

كورونا

مسقط – وكالات

أكد وزير الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة، عبدالرحمن بن محمد العويس، الثلاثاء على اتخاذ الدولة كافة الإجراءات الضرورية فيما يتعلق بفيروس كورونا الجديد، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية "وام".

وأوضح العويس أنه تم فحص مئات الأشخاص المخالطين للمصابين بفيروس كورونا في الدولة كإجراء وقائي.

التأكيد على الوصول إلى كل المخالطين بالإمارات

وفي حديثه عن جهود مراكز التقصي في الدولة، قال العويس: "الحالة الواحدة تبعها أكثر من 154 فحصاً للمخالطين، سواءً في السكن، وسواء من تردّد عليهم هذا الشخص (المصاب بالفيروس)".

كما أكد العويس أيضاً أنه تم الوصول إلى كل المخالطين، والأماكن التي قامت الحالات التي تم اكتشافها في الإمارات، بزيارتها.

ومن الجدير بالذكر، أن عدد الحالات التي تم اكتشافها في الإمارات وصلت إلى 8 حالات منذ الإعلان عن تفشي فيروس كورونا الجديد حول العالم.

الإجراءات التي تقوم بها الإمارات تجاه فيروس كورونا الجديد

وأشار العويس إلى أن الإمارات كانت من أول الدول التي استلمت كميات مناسبة من المستلزمات الخاصة بالفحص المتقدم لاكتشاف فيروس كورونا الجديد، إضافةً إلى قيام أكثر من 500 موظف بعمليات التواصل والاستقصاء الطبي والدعم اللوجستي على مدار الساعة.

وأشار العويس إلى أن الإمارات كانت من أول الدول التي استلمت كميات مناسبة من المستلزمات الخاصة بالفحص المتقدم لاكتشاف فيروس كورونا الجديد، إضافةً إلى قيام أكثر من 500 موظف بعمليات التواصل والاستقصاء الطبي والدعم اللوجستي على مدار الساعة.

وتصل فترة احتضان المرض المعتمدة من قبل منظمة الصحة من يوم واحد إلى 11 يوماً، مع بعض الاستثناءات التي قد تزيد تلك الفترة إلى 16 يوماً، ولفت العويس إلى أن الدولة تتجاوز فترة الاحتضان المُعتمدة عالمياً على سبيل الإحتياط.

وأما عن المستلزمات الطبية الأساسية، مثل الأقنعة الجراحية، والقفازات الطبية، والنظارات والملابس الواقية، فأكد العويس عن امتلاك الإمارات لمخزون استراتيجي منها، علاوةً على وجود العديد من المصانع التي تصنع هذه المستلزمات داخل الدولة.

فيديو

معرض الصور