الأحد، ٢٩ مارس، ٢٠٢٠

إقتصاد

انطلاقاً من مساهماتها الوطنية ..

عمانتل راع حصري لمعرض مسقط الدولي للكتاب في يوبيله الفضي

الخميس، ٢٠ فبراير، ٢٠٢٠ | 11:28

عمانتل



مسقط - الشبيبة

احتفالا باليوبيل الفضي لمعرض مسقط الدولي للكتاب، تستكمل عمانتل حملتها الوطنية " آمنا بعُمان " التي أطلقتها في شهر نوفمبر الماضي، من خلال مشاركتها المبتكرة هذا العام في هذا المعرض الذي سيفتتح رسميا بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض مساء يوم السبت القادم ويستمر لغاية الثاني من شهر مارس. ويأتي استمرار مشاركة عمانتل في معرض مسقط الدولي للكتاب سنويا في إطار مساهمتها الوطنية وحرصها على الوجود في أكبر محفل ثقافي وفكري يقام في السلطنة.

وتحتفي عمانتل مع اللجنة الرئيسية لمعرض مسقط الدولي للكتاب هذا العام باليوبيل الفضي للمعرض بشكل مبتكر من خلال استعراض المسيرة الظافرة التي بدأها المغفور له السلطان قابوس بن سعيد – طيب الله ثراه – وذلك عرفانا وامتنانا لما قدمه طوال مسيرة النهضة المباركة وتعزيزا للانتماء والإيمان بعُمان .

وقالت سبأ بنت سعيد البوسعيدية مدير أول شؤون الشركة بعمانتل عن هذه المشاركة: " يعد معرض مسقط الدولي للكتاب أبرز الفعاليات الثقافية السنوية التي تستضيفها السلطنة إذ يمثل ظاهرة ثقافية منقطعة النظير باستقطابها مئات آلاف من الزوار والمهتمين بالمطالعة واقتناء الكتب، ومئات دور نشر من مختلف الدول العربية والأجنبية مما جعله في مصاف معارض الكتب على المستوى الخليجي والعربي"، مشيرة إلى أن مشاركة عمانتل كراع حصري تمثل استكمالا لمسؤوليتها الوطنية والاجتماعية تجاه المجتمع لتعزيز الوعي الثقافي والمساهمة في رفع مستوى المطالعة، وقد انعكست شراكة عمانتل مع معرض مسقط الدولي للكتاب طوال السنوات الماضية في إنجاح المعرض من جهة وتعزيز تواصل الشركة مع أفراد المجتمع من جهة أخرى.

وأوضحت سبأ البوسعيدية عن طبيعة المشاركة في المعرض قائلة :" تأتي مشاركتنا هذا العام مختلفة ومبتكرة في نفس الوقت عن مشاركاتنا السابقة في الأعوام الماضية، حيث نستكمل حملتنا الوطنية " آمنا بعُمان " التي دشنتها الشركة العام الماضي في احتفالات البلاد بالعيد الوطني التاسع والأربعين والتي حضيت برضا كبير وتفاعل إيجابي من قبل المجتمع العماني، واستلهمت فكرة حملة " آمنا بعُمان " من إيماننا بعُمان وشبابنا من جهة واعتزازنا وانتماءنا كشركة لوطننا من جهة أخرى، إذ وضعت لمساتها الأولى من قبل موظفين بعمانتل ونفذتها مؤسسة محلية بمشاركة أكثر من أربعين فرداً بمختلف قدراتهم المبدعة في أكثر من مجال فني، وقد تضمنت الحملة الوطنية العديد من الفعاليات الخارجية والداخلية في الشركة وإنتاج أعمال فنية عكست قيم الانتماء وحب الوطن والولاء للسلطان، وسجلت أرقاماً قياسية في عدد المشاهدات عبر مواقع التواصل الاجتماعي على مستوى السلطنة خلال أول يومين من النشر .

واختتمت سبأ البوسعيدية قائلة: "ففي هذه المشاركة نحتفل مع القائمين بالمعرض باليوبيل الفضي، وذلك باستمرار حملتنا الوطنية بإقامة معرض مصور يسلط الضوء على الشخصية المحورية وهي جلالة السلطان قابوس بن سعيد – طيب الله ثراه – لنحتفي بإرثه الخالد ومسيرته المباركة في بناء عُمان الحديثة خلال نصف قرن الماضي".

  • انتهى -


فيديو

معرض الصور