الجمعة، ٣ يوليو، ٢٠٢٠

محليات

قصة واقعية في السلطنة.. تجمع 7 عوائل على مائدة الإفطار يصيبهم بـ"كورونا"

الاثنين، ١٨ مايو، ٢٠٢٠ | 00:52

تعبيرية

مسقط – الشبيبة

نشرت وزارة الصحة قصة واقعية للحالة رقم 3648 المصابة بفيروس كورونا "كوفيد19" والمسجلة في السلطنة .

وقالت الحالة رقم 3648 أنها لم تتخيل إصاباتها بالفيروس! ، ولأنها تعيش مع والدتها وكانت قد سمعت بخطورة هذه الجائحة على كبار السن ، اتخذت كل التدابير الاحترازية والوقائية سواء بالبيت أو العمل .

هذه التدابير أوقعتها في فخ الثقة العمياء بأن الفيروس لن ينال منها .

ودخل عليها شهر رمضان وإذا أعراض الأنفلونزا تزورها بغتة ، لم ينتابها للحظة الشعور بأنها قد قد تكون مصابة بهذا الفيروس ، فكيف له أن يصيبها بعد كل تلك الإجراءات !!!.

وكانت تلك الأعراض تارة شديدة وتارة أخرى خفيفة ، أتتها فكرة فعل الخير... وهل هنالك أفضل من صلة الرحم ، وكيف إن كانت متبوعة بإفطار جماعي، الخير كل الخير بها!!

وسارعت لدعوة 7 عوائل من أفراد العائلة والأصدقاء ، لتناول وجبة إفطار شهية في بيتها.

وفي الأيام التالية للإفطار

وإذا بتلك الأعراض تشتد وأصبحت لا تطاق ولا يمكن تحملها لتتجه للمركز الصحي لمعالجة أعراض الأنفلونزا الموسمية.

فإذا بالطبيب يأمر بأخذ عينة فحص لفيروس كورونا ، فرفضت رفضًا قاطعًا.

معللة ذلك باستحالة إصابتها ، وأقنعها الطبيب أن ذلك بغرض الاطمئنان عليها ليس إلا!.

لتظهر الصدمة بأنها مصابة بفيروس كورونا "كوفيد19" ، أكد الطبيب لها : نعم أنت مصابة بمرض فيروس كورونا "كوفيد19".

سألت المريضة بذهول.. من أين انتقل لي ؟ ، الطبيب : من مقر العمل ومن دون دراية.

لتكتشف لاحقا أنها قد نقلت ذلك الفيروس لأهلها وصديقاتها الذين كانت تظن أن لإفطارهم معها فيه من الخير العظيم.

فيديو

معرض الصور