الخميس، ٢ يوليو، ٢٠٢٠

مقالات

حديث الساعة

الأحد، ٣١ مايو، ٢٠٢٠ | 15:47

محمد بن رامس الرواس

زرت مدينة بومباي الهندية قبل ثلاثون عاما، وكان ذلك خلال الاجازة الصيفية عندما كنت طالباً حدث فى احد الليالي الغائمة أن هطلت خلال الليل امطار غزيرة وبشدة يظن الواحد خلالها أن المدينة ستغرق لا محالة ، ولم اكن اعلم بمجاري تصريف الامطار بالمدينة لكن اتضح لي ذلك صباح اليوم التالي عندما اختفت كل تلك المياه، وشرح لى مرافقي الامر وذكر لي تاريخ مشروع تصريف مياه الامطار الذي يعد من اقدم مشاريع البنية الأساسية بالمدينة.

اليوم لا يخفى على احد وضع مدينة صلالة جراء تجمع مياه الامطار خلال هطولها بشدة اثناء المنخفض الجوى والحالة المدارية ، وتعرض المدينة لاكبر تسجيل لنسب مياه امطار حيث بلغت من 100- 200 ملليميتر، وكان لطف الله جلياً فى هذه الحالة المدارية حيث لم تكن هناك رياح شديدة كما قامت الوديان بدورها الطبيعي فى تصريف معظم هذه المياه للبحر .

منصات التواصل الاجتماعي اشبعت موضوع تجمع المياه بمناسيب كبيرة بالمدينة ومدن الساحل عامة ، وكلا ادلى بدلوه من المنظار الذي يراه ، وكان امراً مؤسفاً حقاً ان تقع الجهات المختصة فى مثل هذا الموقف من حيث ضعف امكانية الرد المقنع على كل تلك التسائلات التى تابعها الجميع وهم متضرعين الى المولى عزوجل ان تمر الحالة المدارية بلطف وخير .

من المؤسف حقاً ان لايكون هناك مشروع لتصريف مياه الامطار بمدينة صلالة او حتى مشاريع تقليدية لتصريف مياه الامطار الى الاودية القريبة والتي بدورها امتلئت

وانقذت المدينة من كارثة لا سمح الله .

خلال السنوات الفائتة تعرضت مدينة صلالة واخواتها مدن ساحل بحر العرب الى اعاصير نفذت من خلالها باعجوية وبرحمة الرحمن الرحيم ، وليس مكونوا عنا ببعيد فى اخباره وصوره ونسب المياه التي سجلت خلاله .

أن المتغيرات الطبيعة الحاصلة فى العالم من تغيرات فى المناخ ، وكون مدينة صلالة من المدن التي تتعرض شبه سنوي لامطار مؤسيمية ، كان ولابد ان لا يكون هناك مشروع تصريف مياه للامطار تفادياً لاية كوارث طبيعية جراء تعرض المدينة للاعاصير والمنخفضات البحرية والاحوال المدارية المؤسمية القادمة من المحيط الهندي .

لقد اثلجت صدورنا تصريحات سعادة الدكتور رئيس البلدية من أن وضع الاماكن المنخفضة بالمدينة والتي تجمعت بها النسب الكبيرة من مياه الامطار سوف تدرس و توضع لها حلول وطرق للتعامل معها ، وهذا الامر بالطبع سيدفع بالجهات المختصة للبت فى ايجاد آلية للتعامل مع موضوع تصريف مياه الامطار خلال الفترة المقبلة باذن الله تعالى .

حفظ الله عمان وسلطانها ومواطنيها والمقيمن عليها من كل سوء انه على كل شي قدير وبالأجابة جدير .

فيديو

معرض الصور